دحلان: مجزرة جباليا دليل على أن الاحتلال يحارب الأبرياء من أهل غزة

قال القيادي الفلسطيني، محمد دحلان، رئيس تيار الإصلاح بحركة فتح، وعضو المجلس التشريعي الفلسطيني، إن مجزرة جباليا المروعة دليل صارخ على أن رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، لا يحارب حماس فقط، لكنه يحارب الشعب الفلسطيني.

وكتب دحلان عبر صفحته الرسمية على فيسبوك: «مجزرة جباليا المروعة عصر اليوم دليل صارخ على أن نتنياهو لا يحارب حماس، لأنه في الواقع الصريح هو يحارب الشعب الفلسطيني، يحارب الأبرياء من أهل غزة، يحارب ويقتل الأطفال والنساء كما فعل في جباليا اليوم».

وأضاف: «هي ليست أول مجزرة رهيبة ولن تكون الأخيرة، ونقول للفاشل نتنياهو، إن الدم يؤلم الشعب الفلسطيني، لكنه أيضا يزيده عنادا وتصميما على مواصلة كفاحه الوطني».

منشور محمد دحلان
منشور محمد دحلان

نحن شعب لا نموت

وكان دحلان قد قال، أمس الإثنين، إن الفاشل بامتياز نتنياهو يفرغ أحقاده السوداء على أهل غزة.

وأضاف، في ما كتبه عبر فيسبوك، أن نتنياهو يعتقد أن شلال الدم الفلسطيني هو سبيله الوحيد للنجاة من مقصلة المحاسبة.

وأكد دحلان أن إخفاقات نتنياهو السياسية والأمنية حديث كل بيت في إسرائيل ليلا نهارا، وذلك يترافق مع فضائح أكاذيبه، وتهرّبه من تحمل المسؤولية.

واختتم دحلان بالقول: «نحن شعب لا نموت، نحن شعب ننتفض من تحت الرماد لنصمد وننتصر».

غزة تواجه الإبادة

ولليوم الـ25 على التوالي، يواصل الاحتلال عدوانه على قطاع غزة منذ أن بدأ في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول، بعد قيام المقاومة الفلسطينية بتنفيذ عملية طوفان الأقصى، بمنطقة غلاف غزة.

وتتواصل الغارات التي تشنها مقاتلات الاحتلال، والتي تستهدف منازل المدنيين العزل، بجانب استهداف المستشفيات والمساجد والكنائس، مما أدى إلى ارتقاء آلاف الشهداء والجرحى، بينما الذين نجوا من القصف حتى الآن يعانون من أوضاع إنسانية كارثية.

وارتفعت حصيلة ضحايا العدوان الإسرائيلي إلى 8525 شهداء، منهم 3542 طفلا و2187 سيدة، إضافة إلى إصابة 21543 مواطنا بجروح مختلفة، بالإضافة إلى 1950 مفقودا تحت الأنقاض، بينهم 1050 طفلا.

____________________

شاهد | البث المباشر لقناة الغد

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]