دراسة: أمريكا أكبر المستفيدين من غياب روسيا عن الأولمبياد

توقعت شركة (جريسنوت) لتحليل البيانات أن تكون الولايات المتحدة ثم الصين واليابان أكبر المستفيدين من حرمان روسيا من المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020 ويمكنهم تقاسم عشر ميداليات ذهبية كانت تخطط لها روسيا.

ومنعت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات اليوم الاثنين روسيا من المشاركة في كل المنافسات الرياضية الكبرى لمدة أربع سنوات بسبب التلاعب في نتائج اختبارات منشطات.

وكان جدول الميداليات الافتراضي الذي وضعته (جريسنوت) سابقا يتوقع أن تحصد روسيا، التي تمثل قوة كبرى في العديد من الرياضات، 68 ميدالية، منها 24 ذهبية، خلال أولمبياد طوكيو في الفترة من 24 يوليو تموز وحتى 9 أغسطس آب.

لكن (جريسنوت) قالت بعد إقصاء روسيا إن الولايات المتحدة من المفترض أن تفوز بأربع ذهبيات إضافية بينما ستحصد كل من الصين واليابان ثلاث ميداليات ذهبية إضافية لكل منهما.

وتبدو الولايات المتحدة، التي تصب التوقعات في صالحها بالفعل للتربع على قمة جدول الميداليات، الأقرب للفوز بذهبيتين إضافيتين في منافسات السباحة وفي المصارعة الحرة للرجال وفقا للدراسة.

ومن المتوقع أن تفوز الصين بذهبيتين في منافسات الجمباز الإيقاعي وأخرى في الرماية للرجال بينما قد تقتنص اليابان ذهبية إضافية في كل من السباحة التوقيعية والجمباز الإيقاعي ومنافسات السباحة للرجال.

وتتوقع الدراسة حصول 14 دولة أخرى على ميدالية ذهبية واحدة لكل منها في غياب روسيا.

ويظهر الجدول الافتراضي الجديد تصدر الولايات المتحدة للترتيب برصيد 53 ذهبية تليها الصين (44) ثم اليابان صاحبة الضيافة (33).