دولة «الدولاب المعطل».. لبنان على حافة «الانفجار» 

بعد أن عجزت الدوائر السياسية في لبنان، عن رؤية مستقبل وطن أصبح سجينا داخل «لعبة السياسيين»، يرى مراقبون في بيروت، أن لبنان أصبح دولة «الدولاب المعطل»، حتى ان رئيس حكومة تصريف الأعمال، حسان دياب، «رفع الراية البيضاء» مستسلما، ، ليعلن على الملأ، السبت الماضي، بنبرة، تفيد حجم المعاناة التي «تسكن فيه»، أنه أمام خيار «الإعتكاف»، أي الامتناع عن أي أمر يعود له، رئيساً للحكومة، أو لتصريف الأعمال.

كان الرجل، قد حذر من انتقال البلد «من الانهيار إلى الانفجار» ـ على حدّ تعبيره ـ

غيبوبة سياسية «قاتلة»

رئيس حكومة تصريف الأعمال، لوّح بالإعتكاف، في موقف يَنمُّ عن ضعف لا عن قرار بالمواجهة ورمى المسؤولية على الحكومة الجديدة، معتبراً انه «يجب ألّا يتقدم أي عمل على جهود تشكيل الحكومة الجديدة»، بينما طالبه اكثر من سياسي بتفعيل عمل الحكومة وليس آخرهم وليد جنبلاط أمس.

وبات واضحا ..أن الأزمة  لم تعد متعلقة بعدم القدرة على تشكيل حكومة قادرة على التعاطي مع الدول المانحة والمؤسسات المالية الدولية، بقدر ما أصبحت مشكلة الشلل الذي يُعاني منه الحكم، والغيبوبة القاتلة التي سقطت فيها الدولة والسلطة العاجزة عن التصدي لأبسط مسببات المحن التي يتخبط فيها البلد، والتي وصلت إلى حد الإنفجار الشعبي، وإندلاع ثورة الجياع، بحسب تعبير المحلل السياسيي اللبناني ورئيس تحرير صحيفة اللواء، صلاح سلام، بعدما إنهارت كل الآمال التي علقها اللبنانيون على مبادرات الإنقاذ، وخاصة مبادرتي الرئيس الفرنسي ماكرون والبطريرك الراعي.

أزمة سوء إدارة الحكم 

ويرى «سلام»، أن الأزمة ليست أزمة حكم، كما يحلو للبعض أن يُسميها، بقدر ما هي سوء إدارة قواعد الحكم وموازينه الدقيقة..سوء إدارة الحكم تجلت بأبرز صورها، عند رفض فريق بعبدا (القصر الرئاسي) المبادرة الوطنية والإنقاذية التي أطلقها سيد بكركي (لبطريرك بشارة الراعي)، لتقريب وجهات النظر بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف، وتسريع خطوات الولادة الحكومية. والطريف في الأمر أن الرفض جاء تحت عنوان الدفاع عن حق رئيس الجمهورية في تسمية الوزراء المسيحيين، وكأن الجماعة هم أحرص من البطريرك الماروني على صلاحيات رئيس الجمهورية، وعلى حقوق المسيحيين.

ويسجل المشهد اللبناني العام :  أولا ..في الداخل، تستعصي لعبة التعايش بين تيّار سعد الحريري المكلف  بتشكيل الحكومة ، وتيار جبران باسيل، (تيار قصر الرئاسة).. وهما المعنيان بتشكيل الحكومة، وصدور مراسيمها.

وثانيا: نجد  الثنائي الشيعي «حزب الله – أمل،» مشغولين في إعادة تعويم الانفتاح الدولي من واشنطن إلى الفاتيكان على شيعة الإقليم، بحسب تحليل صحيفة اللواء اللبنانية، وفي هذه المعمعة من الصعب توقع الحلول أو اقتراحها.

وقد يكون الانتظار سيّد الموقف مع الإصرار على أن الطبقة الحاكمة، بكل مستوياتها باتت أشبه بدولاب معطّل.

رصد التصعيد داخل الشارع 

«الدولاب معطل»، والشارع اللبناني على وشك الانفجار، ففي المعلومات المتواترة أن هناك توجهاً لتصعيد ملحوظ في الشارع اعتباراً من صباح اليوم ، بحسب تأكيد المحلل السياسي اللبناني، غاصب المختار، حيث ترددت معلومات أمنية عن دعوات عبر مواقع التواصل لقطع الطرقات في كل لبنان، وسط مخاوف مما يمكن أن يؤدي اليه قطع أوصال البلد، من توتر امني.

وفي هذا الصدد، تشير المصادر المتابعة إلى أن تشكيل الحكومة بات أكثر من ضروري بل ومدخلاً لحل أزمة وطنية كبرى بدأت بخلاف سياسي بغطاء دستوري وميثاقي، وقد لا تنتهي بإنفجار الشارع في وجه الكل، بل يمكن أن تتطور إلى فِتَنٍ وإحتكاكات تسقط فيها دماء، خاصة أنه لدى الجهات الأمنية والمرجعيات السياسية معلومات عبر الرصد الميداني، تؤكد دخول أكثر من طرف داخلي وخارجي على خط التحركات الإحتجاجية بهدف الضغط على هذا الفريق او ذاك، ولهذا الهدف او ذاك.

هل يمكن وقف اللعب عند حافة الهاوية؟

وبعيداً عن الرؤية المخرج التي اقترحها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، عن «حكومة مهمة» من غير الحزبيين، أو التكوين الدستوري الطائفي للهيئات الحاكمة، فإن المشهد اللبناني، المتأثر بقوة بأحوال الإقليم وتبدلاته، وإعادة بناء الأولويات فيه، من الملف النووي إلى المفاوضات، أو احلال الدبلوماسية مكان الحروب، يحتاج بداية إلى فترة استقرار، ووقف اللعب عند حافة الهاوية.. وهذا الأمر كيف يكون؟

غياب بشائر حل قريب

لا أحد يمتلك الاجابة.. وبعد أن بدأ  الدولار رحلة الخمسة عشر ألف ليرة، بعد تجاوزه عتبة العشرة آلاف، والناس تتشابك على كيس حليب أو زجاجة زيت في السوبرماركت، والعتمة تكاد تطبق على البلد من أقصاه إلى أقصاه، ومقابل هذا الإنهيار الداخلي المريع، تشتد الضغوط الخارجية على الوضع اللبناني، وتُفاقم من تدهور أوضاعه، وترى الصحيفة اللبنانية، أنه في ظل هذا الواقع المأساوي، وإستمرار هذا العجز والفشل الفاضحين لأهل الحكم في إدارة الأزمة المستفحلة، لا تبدو في الأفق بشائر حل قريب لهذا الانهيار المريع، الأمر الذي من شأنه أن يُضاعف معاناة هذا الشعب المعذب.

وبات من واجب الرئيس ميشال عون، ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري التنبّه أكثر إلى مخاطر ما يمكن أن تحمله التطورات المعيشية من مخاطر على السلم الأهلي والاستقرار الأمني، وأن يجتهدا سوياً لمعالجة العقد التي تؤخر تشكيل الحكومة.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]