ديوكوفيتش يطلق صرخة لدعم لاعبي التنس في الدرجات الأدنى

طالب نوفاك ديوكوفيتش عالم التنس بالمساهمة في التبرع لصندوق لمساعدة اللاعبين المتعثرين ماليا خلال جائحة فيروس كورونا والتأكيد على عدم نسيان اللاعبين المحترفين في الدرجات الأدنى.

ويتعاون اتحاد اللاعبين المحترفين واتحاد اللاعبات المحترفات والاتحاد الدولي للعبة مع منظمي البطولات الأربع الكبرى لتدشين صندوق لمساعدة اللاعبين المتضررين بالجائحة.

وتوقفت منافسات التنس في مارس/ آذار بسبب الوباء وسيستمر التوقف حتى منتصف يوليو/ تموز على الأقل ما سيفاقم الأزمة بالنسبة للاعبين في الدرجات الأدنى الذين يعتمدون فقط على مكافآت البطولات للعيش.

وسبق للصربي ديوكوفيتش، رئيس مجلس اللاعبين المحترفين، أن اقترح على اللاعبين البارزين التبرع بالمال بعدما أجرى مباحثات مع زميليه في المجلس روجر فيدرر ورفائيل نادال.

وقال ديوكوفيتش خلال دردشة حية على إنستجرام مع الإيطالي فابيو فونيني يوم الثلاثاء “أنا ممتن لقدرتي على استخدام منزلتي كلاعب بارز يستطيع، في بعض الأحيان، زيادة الوعي عن اللاعبين المتعثرين”.

وأضاف المصنف الأول عالميا “أنا شخصيا كسبت المال الكافي من أجل العيش لسنوات عديدة مقبلة دون لعب التنس”.

ولم يكشف ديوكوفيتش عن قيمة الصندوق قبل الإعلان الرسمي عن تأسيسه لكنه أكد أنه سيتم جمع عدة ملايين من الدولارات.

وقال “يستطيع اللاعبون بشكل فردي المساعدة بأكبر قدر يمكن. من الصعب الضغط على اللاعبين للتبرع بغض النظر عن تصنيفهم.

“أتفهم وجود اختلافات في الآراء، لذا أدعو أي شخص يحب التنس أو يريد لعالم التنس أن ينجو (بالتبرع)”.

وفي الوقت الذي يعد فيه التنس رياضة مربحة للاعبين البارزين فإن اللاعبين في الدرجات الأدنى يعانون من أجل توفير الأموال.

وقال ديوكوفيتش، الذي نال 17 لقبا في البطولات الأربع الكبرى وحصد حوالي 144 مليون دولار من جوائز المسابقات، إنه عرف بتفكير بعض اللاعبين في الابتعاد عن اللعبة.

وأضاف اللاعب البالغ عمره 32 عاما “هذه قضية مهمة لرياضتنا. يجب على الرياضة التفكير في كيفية توسيع هذه القاعدة. يجب توسيع القاعدة بأكبر عدد ممكن.

“أشعر أنه يجب على اللاعبين أن يظهروا التماسك والوحدة في هذه اللحظة وأن يظهروا للاعبين في الدرجات الأدنى أننا لا ننساهم”.

ولا يتوقع ديوكوفيتش استئناف البطولات التقليدية في وقت قريب في ظل عدم قدرة اللاعبين على السفر بسهولة بسبب القيود المفروضة من الدول لمحاولة احتواء انتشار الفيروس المستجد.

مصر

78٬304
اجمالي الحالات
1٬025
الحالات الجديدة
3٬564
اجمالي الوفيات
75
الوفيات الجديدة
4.6%
نسبة الوفيات
22٬241
المتعافون
52٬499
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

53٬045
اجمالي الحالات
0
الحالات الجديدة
327
اجمالي الوفيات
0
الوفيات الجديدة
0.6%
نسبة الوفيات
42٬282
المتعافون
10٬436
حالات تحت العلاج

فلسطين

5٬029
اجمالي الحالات
382
الحالات الجديدة
20
اجمالي الوفيات
2
الوفيات الجديدة
0.4%
نسبة الوفيات
494
المتعافون
4٬515
حالات تحت العلاج

العالم

12٬176٬789
اجمالي الحالات
211٬491
الحالات الجديدة
550٬838
اجمالي الوفيات
5٬343
الوفيات الجديدة
4.5%
نسبة الوفيات
6٬845٬378
المتعافون
4٬780٬573
حالات تحت العلاج