د.أيمن سمير يكتب: المسارات الخمس للتحركات المصرية 

د.أيمن سمير

يشهد هذا الأسبوع تحرك مصري نوعي نحو استقرار الأوضاع في الشرق الأوسط ومنع موجة جديدة من الصراع، وتتحرك مصر  في مساحة كبيرة وبيئة معقدة للغاية من أجل تثبيت وقف إطلاق النار والتحليق نحو الحل السياسي الشامل للقضية الفلسطينية من خلال العمل على 5  مسارات متوازية وهي :

(1)  تثبيت الهدنة من خلال الاتفاق على مفهوم الهدنة وعدم اختبار كل طرف للأخر عبر  الالتزام بعدم القيام بأي إجراء أحادي يعيد المشهد إلى نقطة الصفر ، وفي إطار هذه المسار تبذل القاهرة جهد كبير لعدم ” تهور الجانب الإسرائيلي”  في اغتيال أحد القادة السياسيين أو الميدانيين للفصائل الفلسطينية بعد أن هدد وزير الدفاع الإسرائيلي بيني جانتس، ولتحقيق هذا الهدف هناك وفدين مصريين الأول في تل أبيب، ووفد أمني كبير في قطاع غزة.

(2) تعمل القاهرة على بلورة ” مقاربة ” مقبولة من الجميع بشأن ” إعادة الأعمار”، فإسرائيل والولايات المتحدة والدول الأوروبية ترفض أن تتسلم حماس أموال إعادة الأعمار، كما تصر حماس على تسلم هذه الأموال إلى ما تسميه ” لجنة وطنية ” تتشكل من كبار الشخصيات في قطاع غزة ، ولهذا تحاول القاهرة إقناع حماس وإسرائيل والأطراف الدولية أن تكون الأموال تحت تصرف الأمم المتحدة بالتعاون مع السلطة الوطنية الفلسطينية.

(3) تعمل القاهرة على إنجاز ” صفقة تبادل للأسرى ” حيث ترى القاهرة أن الوقت قد حان لهذه الصفقة التي يمكن أن تكون مربحة للجانب الفلسطيني حيث يمكن أن يطلق سراح المئات من الأسرى الفلسطينيين مقابل إطلاق سراح جندي إسرائيلي تم أسره في عام 2014 ، وجندي إسرائيلي أخر من عرب 1948 تم القبض عليه قرب القطاع عام 2015، بالإضافة إلى جثث جنديين إسرائيليين قتلا في حرب 2014 ، فالحكومة الإسرائيلية تتعرض لضغوط هائلة لإطلاق سراح هؤلاء، وكذلك الفرصة مواتيه للفصائل الفلسطينية لإطلاق أكبر عدد من الأسرى الفلسطينيين، ويزيد من أهمية وحيوية هذا الملف أنه مرتبط بملف إعادة الأعمار، خاصة أن إسرائيل تبدي مرونة في ملف الإعمار عندما يكون هناك تقدم في ملف تبادل الأسرى، ويتوقع أن يصل عدد من قادة الفصائل ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إلي القاهرة في غضون أيام

(4) ” تجميد الوضع في حي الشيخ جراح وعدم استفزاز المصلين في المسجد الأقصى”  ، فالقاهرة تعي تماماً أن استفزاز المصلين في الأقصى وسلوك الشرطة الإسرائيلية في حي الشيخ جراح هو الذي فجر الأزمة، وتضغط القاهرة على إسرائيل من خلال دفع كل القوى العربية والإقليمية والدولية للحديث مع تل ابيب  حول تطبيق القرار 2334 الصادر في مجلس الأمن في 23 ديسمبر 2016،  والذي ينص على منع بناء المستوطنات ووقف أي إجراءات أحادية في القدس الشرقية، وبالمناسبة مصر هي التي كانت قد تقدمت بنص هذا القرار الذي وافقت عليه 14 دولة وامتنعت الولايات المتحدة عن التصويت.

5- المسار الخامس يتعلق بخطوتين، الأولى هي  استئناف المفاوضات حيث من المقرر أن يصل وزير الخارجية الإسرائيلي جابي أشكنازي للقاهرة هذا الأسبوع، وسيكون استئناف المفاوضات على رأس الموضوعات، بينما الهدف الأكبر وهو قيام دولة فلسطينية وتحقيق حل الدولتين تعمل القاهرة على مجموعة من الأفكار منها عقد مؤتمر دولي للسلام كما تفضل فرنسا، أو إعادة التئام اللجنة الرباعية الدولية التي تضم روسيا وأمريكا والاتحاد الأوربي والأمم المتحدة، وإضافة بعض القوى الإقليمية لها مثل مصر.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]