رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية في «ورطة» بسبب النشيد الإسرائيلي

في الوقت الذي تُحيي فيه الجزائر ذكرى يوم الشهيد لما يمثله من إعلاء لقيم النضال والوطنية والتضحية وجملة معانٍ إنسانية عاشتها الجزائر لسنوات طويلة, وقف رئيس  اللجنة الأولمبية الجزائرية مصطفى بيراف  لتحية علم الكيان الصهيوني خلال فعاليات البطولة الدولية للجودو المقامة في فرنسا.

وتعرض بيراف لحملة قوية للمطالبة بإقالته ومحاسبته على هذا الموقف, الذي يتعارض مع موقف الجزائر الأزلي من القضية الفلسطينية وهو مقاطعة إسرائيل في كل المجالات لا سيما رياضياً, فما الذي حدث؟!.. التفاصيل رصدها تقرير في برنامج شير على قناة الغد

شاهد التقرير