رئيس الوزراء العراقي: سأتقدم باستقالتي إلى البرلمان

أورد بيان صادر من مكتب رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، اليوم الجمعة، أنه سيقدم استقالته للبرلمان بحيث يتسنى للنواب اختيار حكومة جديدة.

وأضاف البيان: «سأرفع إلى مجلس النواب الموقر الكتاب الرسمي بطلب الاستقالة من رئاسة الحكومة الحالية ليتسنى للمجلس اعادة النظر في خياراته، علماً بأن الداني والقاصي يعلم بأنني سبق وأن طرحت هذا الخيار علناً وفي المذكرات الرسمية، وبما يحقق مصلحة الشعب والبلاد».

وذكر البيان أن قرار عبد المهدي جاء استجابة لدعوة لتغيير القيادة أطلقها اليوم آية الله العظمي علي السيستاني المرجعية الدينية العليا لشيعة العراق.