«رافضا الغزو التركي».. سفير ليبيا في النيجر يعلن تخليه عن حكومة السراج

أعلن عبد الله بشير السليماني سفير ليبيا لدى دولة النيجر تخليه عن حكومة السراج ورفضه محاولاتها لشرعنة الغزو الأجنبي ودعمه الجيش الليبي.كما أكد السليماني انحيازه لشرعية الشعب الليبي وشرعية مجلس النواب.

وقال السفير عبد الله بشير، القائم بأعمال سفارة ليبيا فى دولة النيجر، فى بيان مصور له، إنه “نظرا للمرحلة الاستثنائية التي تمر بها بلادنا ومحاولة شرعنة الغزو الأجنبي لبلادنا الحبيبة وارتهان المجلس الرئاسي إلى قوة تهدف إلى زعزعة أمن واستقرار ليبيا وسلب القرار الوطنى، أعلن دعمي لجيشنا الوطني في حربه ضد الإرهاب والمليشيات والخارجين عن القانون، على أن يؤدي ذلك إلى قيام انتخابات حرة ونزيهة، تفسح المجال لقيام دولة القانون والمؤسسات واستعادة هيبة الدولة وسيادتها والدخول في مرحلة ازدهار واستقرار دائم”.

سفير ليبيا لدى دولة النيجر ينحاز لشرعية الشعب الليبي وشرعية مجلس النواب والحكومة الليبية ويدعم ويبارك انتصارات القوات المسلحة العربية الليبية.

Gepostet von ‎وزارة الخارجية والتعاون الدولي " الحكومة الليبية "‎ am Montag, 3. Februar 2020

وفي سياق متصل قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إنه تقرر عقد اجتماع في برلين منتصف مارس المقبل بشأن ليبيا، وأضاف ماس أن الاجتماع سيشارك به وزراء خارجية الدول المعنية بإقرار السلام في ليبيا.

وأشار ماس إلى أن ألمانيا ستعمل مع مجلس الأمن الدولي على إصدار قرار لمنع خرق حظر التسليح الذي تفرضه الأمم المتحدة.