روسيا تتقبل ضرورة خفض إنتاج النفط وتفاوض السعودية على التفاصيل

قال مصدران بقطاع النفط لرويترز، إنه أصبح لدى روسيا قناعة متزايدة بالحاجة إلى خفض إنتاج النفط جنبا إلى جنب مع منظمة أوبك، لكنها مازالت تتفاوض مع السعودية، أكبر منتج في المنظمة، بشأن موعد أي خفض محتمل وحجمه.

وعقدت وزارة الطاقة الروسية اجتماعا مع رؤساء الشركات الروسية المنتجة للنفط، يوم الثلاثاء، قبيل اجتماع أوبك وحلفائها في فيينا في السادس والسابع من ديسمبر/ كانون الأول.

وقال مصدر مطلع على المحادثات بين شركات النفط الروسية والوزارة “فكرة الاجتماع كانت أن روسيا بحاجة إلى إجراء خفض. السؤال المحوري هو عن السرعة والحجم.”

وأضاف المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه لأنه محظور عليه التحدث إلى وسائل الإعلام “الغالبية اتفقت على أنه لا يمكننا الخفض بشكل فوري، بل يحتاج الأمر إلى عملية تدريجية مثل المرة الماضية.” وأحجمت وزارة الطاقة الروسية عن التعليق.