روسيا تستضيف الفصائل الفلسطينية منتصف فبراير لبحث ملف المصالحة

تعتزم وزارة الخارجية الروسية توجية دعوة لحواراً شاملاً بين الفصائل الفلسطينية منتصف شهر فبراير/شباط المقبل في العاصمة موسكو لبحث تحقيق المصالحة الفلسطينية.

وقال مراسل الغد بموسكو  “تعقد الخارجية الروسية لقاء يجمع الفصائل الفلسطينية منتصف شهر فبراير المقبل لبحث ملف تحقيق المصالحة الفلسطينية وانهاء الانقسام”.

وأضاف مراسلنا “ستوجه روسيا الدعوات للفصائل الفلسطينية الـ10 والتي سبق أن شاركت بلقاء 2017″، موضحاً أنه سيمثل حركة فتح عضو لجنتها المركزية عزام الأحمد، بينما سيمثل حماس القيادي موسى أبو مرزوق.

وفي ذات السياق، أكد السفير الفلسطيني بموسكو عبد الحفيظ نوفل لمراسل الغد أن روسيا ستدعوا الفصائل الفلسطينية للمشاركة في حوار شامل في 13-14 فبراير/شباط المقبل لبحث ملف المصالحة.

جدير بالذكر أن وفود تمثل مجموعة من الفصائل الفلسطينية شاركت في عام 2017 في اجتماعات برعاية روسيا بهدف التغلب على حالة الانقسام الفلسطيني، وتحقيق المصالحة بين الفصائل الفلسطينية.