أعلنت شركة سامسونج، اليوم الأحد، أنها تجري تحقيقات بشأن بلاغات تخص احتراق أحدث هواتفها من فئة جالاكسي نوت 7 في ولاية كنتاكي، وهو الحادث الثالث الذي يحصل خلال أقل من اسبوع لهواتف تم استبدالها.

وقال مواطن أمريكي من ولاية كنتاكي في وسط جنوب شرق الولايات المتحدة إنه استيقظ يوم الثلاثاء بسبب صوت اشتعال هاتفه جالاكسي نوت 7 المستبدل، وكان قد حصل على الهاتف البديل قبل أقل من أسبوع.

وطأنت شركة سامسونج عملائها في بيان نشرته الأحد بأننا تتعامل بجدية مع بلاغاتهم، وأن سلامة العملاء هي أهم أولويات الشركة.

وتعمل لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية الأمريكية على التحقيق في الأسباب التي أدت يوم الأربعاء الماضي إلى اشتعال النيران في هاتف جالاكسي نوت 7 المستبدل على متن الطائرة المتوجهة من لويزفيل إلى بالتيمور، وأشار صاحب الهاتف إلى أن جهازه مستبدل ضمن برنامج استبدال الشركة.