ساوثجيت: إنجلترا ضمن المنتخبات المرشحة في بطولة أوروبا 2020

قال جاريث ساوثجيت مدرب إنجلترا، إن منتخب بلاده بات من المنتخبات المرشحة للمنافسة على لقب بطولة أوروبا 2020 لكرة القدم وبشكل أكبر عما كان عليه الحال في كأس العالم 2018 بعد سلسلة من النتائج الإيجابية التي منحته المزيد من احترام المنافسين.

وقاد ساوثجيت منتخب إنجلترا، الذي لم يحرز أي لقب كبير منذ حصد لقب كأس العالم 1966 على أرضه، إلى قبل نهائي كأس العالم في روسيا العام الماضي بعد سلسلة من العروض المقنعة.

وقال ساوثجيت لهيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي”:”أعتقد أننا اكتسبنا بعض الاحترام وأعتقد أن الناس تعتبرنا ضمن المرشحين وهو ما لم يحدث بالشكل ذاته قبل روسيا، ندرك أيضا أنه ينبغي علينا التطور وبلوغ مستويات أعلى”.

وتابع: “من الصعب تقييم أين نقف تماما بعد مشوار التصفيات. لكن إذا تابعنا الوصول إلى قبل نهائي كأس العالم وقبل نهائي دوري الأمم والتأهل لبطولة أوروبا بأكبر عدد من الأهداف فإننا فعلنا كل ما يمكن فعله ونحن نسير على الطريق الصحيح”.

وإلى جانب النتائج الإيجابية في كأس العالم فإن ساوثجيت، الذي تولى تدريب المنتخب الوطني بدوام كامل في 2016 ويرتبط بعقد حتى 2022، قاد إنجلترا لتصدر مجموعتها في تصفيات بطولة أوروبا ليضمن الوجود ضمن المنتخبات المصنفة في نهائيات العام المقبل.

وأنهت إنجلترا التصفيات برصيد 21 نقطة من ثماني مباريات، بعد سبعة انتصارات وهزيمة واحدة، وسجلت 36 هدفا واستقبلت ستة أهداف.

وردا على سؤال حول وجود إنجلترا في نفس المستوى مع منتخبات القمة قال ساوثجيت، إنه إذا كانت هناك أي فوارق فهي ضئيلة.

وتابع ساوثجيت: “أصبحنا ضمن هذه المجموعة من الفرق لكن هناك الكثير من الفرق الجيدة والفارق في يوم واحد بين أي فريقين ضمن أفضل عشرة منتخبات بالتصنيف يكون ضئيلا في كرة القدم”.

ومن المنتظر أن تلعب إنجلترا مبارياتها في دور المجموعات ببطولة أوروبا 2020 في استاد ويمبلي، الذي سيستضيف أيضا قبل النهائي والنهائي وأكد ساوثجيت أن هذا يمثل مزية كبيرة.

وستقام منافسات دور المجموعات في 12 ملعبا في القارة.

وقال ساوثجيت: “ستنال 10 فرق أو 12 فريقا فرصة خوض مباريات دور المجموعات على أرضها لذا ستستفيد الكثير من الفرق من ذلك”.

وتابع: “سيمثل هذا الأمر تجربة رائعة للاعبينا ولمشجعينا بوجود هذا الجزء من البطولة على أرضنا”.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]