سجال سياسي حول تولى «الفخفاخ» رئاسة الحكومة التونسية

قالت نجلاء بوخريس، مراسلتنا من تونس، إن إلياس الفخفاخ بدأ مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة وفقًا لدستور البلاد.

وأضافت أن الخيار الذي ينتهجه الفخفاخ يعتمد على بعض الكفاءات السياسية من حزب التكتل الذي ينتمي إليه بحسب التسريبات الإعلامية، لافتة إلى أن عدد الحقائب الوزارية سيكون مصغر بحسب تصريحات إلياس الفخفاخ.

وأشارت مراسلتنا إلى أنه من المنتظر أن يعقد الفخفاخ مؤتمرًا صحفيًا بعد غد الجمعة، ليطلع الرأي العام على أخر مستجدات المشاورات السياسية، مؤكدة أن هناك بعض الأحزاب لديها تحفظ على اختيار الفخفاخ رئيسًا للحكومة من بينهم حزب قلب تونس وحركة النهضة.

وتابعت قائلة إن إلياس الفخفاخ لاقى دعم كبير من حزب تحيا تونس وحركة الشعب وجهات سياسية أخرى.

جدير بالذكر أن رئيس الوزراء التونسي المكلف إلياس الفخفاخ يواصل المشاورات لتشكيل الحكومة خلال مدة شهر وذلك عقب تكليفه من قبل الرئيس قيس سعيد.

وكان الفخفاخ تعهد بتشكيل فريق وزاري مصغر يضم كفاءات منسجمة مع القوى السياسية لمجابهة التحديات التي تعصف بالبلاد.