سوريا| صحيفة بريطانية توثق تهريب عائلات من مسلحي داعش بعد القصف التركي

وثقت صحيفة “ذا الصن” البريطانية، في تقرير نشرته اليوم  الأحد 13 أكتوبر / تشرين الأول، تهريب نحو 800 من عائلات تنظيم داعش الإرهابي بعد القصف التركي لسجن الرقة في إطار عدوان جيش أردوغان على مناطق في الشمال السوري.

وسلط التقرير الضوء على عمليات صور الهروب التي جسدها المرصد السوري لحقوق الإنسان بعد قيام القوات التركية بقصف سجن الرقة في إشارة إلى تهريب عناصر من تنظيم داعش الإرهابي.

ووفقا للصحيفة إن العدوان التركي على شمال سوريا يقع الآن بالقرب من معسكر في عين عيسى، حيث يوجد الآلاف من عائلات داعش”.


وقالت الإدارة التي يقودها الأكراد إن 785 أجنبيًا ينتمون إلى تنظيم داعش فروا من مخيم عين عيسى في الرقة بعد أن قصفته القوات التركية وحلفاؤها.

الأمم المتحدة

وبحسب التقرير إن عمليات الفرار للداعشيين جاءت بعد أن أكدت الأمم المتحدة أن أكثر من 130،000 شخص نزحوا في المنطقة منذ أن شنت القوات التركية العدوان.

اقتحام السجون.

ويضم المخيم المترامي الأطراف، الذي أطلق عليه اسم “معسكر الخلافة” ، حوالي 68000 من عناصر داعش، فيما تخشى الدول العربية والأجنبية من فرار التنظيم الإرهابي مع اشتداد الغزو التركي.

وبحسب التقرير فإن حوالي 12000 إرهابي داعشي محتجزون في السجون الكردية، وفقًا لتقارير قوات الدفاع السورية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في وقت سابق سحب قواته من مناطق في شمال سوريا.

وتقاتل قوات سوريا الديمقراطية”قسد” العدوان التركي الذي بدأ الأربعاء الماضي وأسفر عن مقتل المئات ونزوح الآلاف.

ودان عدد من الدول العربية والغربية العدوان التركي الغاشم على مناطق في شمال سوريا، فيما طالبت جامعة الدول العربية مجلس الأمن بضرورة التدخل لوقف هذا العدوان التركي على الأراضي السورية.

واعتبرت فرنسا وألمانيا أن هذا العدوان يعد تدخلا سافرا، كما أعلنت تجميد تصدير السلاح إلى أنقرة.

للاطلاع على أصل التقرير اضغط هنا