سولشار: من الحكمة منح لاعبي يونايتد الكبار راحة أمام أستانة

قال أولي جونار سولشار مدرب مانشستر يونايتد اليوم الأربعاء إن المواجهة خارج الديار أمام استانة في الدوري الأوروبي لكرة القدم ستكون فرصة مثالية للدفع بلاعبين شبان لخوض مباراة عالية المستوى بعد أن ضمن الفريق الإنجليزي التأهل بالفعل لأدوار خروج المغلوب في البطولة.

ويتصدر مانشستر يونايتد المجموعة 12 برصيد 10 نقاط من أربع مباريات وضمن التأهل لدور 32. وقال المدرب النرويجي إنه من “الحكمة” منح معظم اللاعبين الكبار راحة مع الدفع بعدة لاعبين شبان للمشاركة لأول مرة.

وقال سولشار للصحفيين قبل مواجهة استانة غدا الخميس “قدمنا أداء رائعا لنضمن التأهل بعد أربع مباريات وهو ما يتيح لنا فرصة لمنح اللاعبين أصحاب الخبرة راحة يحتاجونها.

“لم يخض أكسل (توانزيبي) ولوك (شو) وجيسي (لينجارد) … مباريات كثيرة. ستكون فرصة سانحة لإشراك الحارس لي جرانت (36 عاما) أساسيا لأول مرة مع الفريق”.

وأضاف “من الصعب الدفع بلاعبين شبان أمام لاعبين مخضرمين … لكنها ستكون فرصة رائعة للدفع بهم جميعا. سنرى (إيثان) ليرد و(ديشون) برنارد و(ديلان) ليفيت من بداية المباراة وستكون أول مشاركة لعدد منهم”.

وفاز يونايتد ذهابا 1-صفر بصعوبة على أستانة على ملعب أولد ترافورد وخاض سولشار المباراة حينها بتشكيلة من الصف الثاني. وقال المدرب النرويجي إنه يتوقع مباراة شبيهة على ملعب استانة.

وأضاف “أعتقد أنها ستكون مباراة متكافئة. لدينا بعض اللاعبين الشبان. أعتقد أنها ستكون بداية رائعة لهم إذا كانوا راغبين في اكتساب خبرة خوض هذه المباريات.

“لا أتوقع منهم الهيمنة على مجريات اللعب لكن عليهم المنافسة وخوض التحدي. إذا خضنا المباراة بلاعبي الصف الأول فستزداد فرص فوزنا بالمباراة. لكن هذا هو القرار الصحيح وستكون مباراة رائعة”.

من المتوقع مشاركة المدافع الشاب ماكس تايلور (19 عاما) بعد 12 شهرا من خضوعه لعلاج كيماوي ضد سرطان الخصية وقال سولشار إن عودته للملاعب “قصة رائعة”.

وأضاف “قابلت ماكس بعد أن بدأت تدريب الفريق مباشرة. ورأيت كيف استعاد كامل لياقته البدنية والطريقة التي تعامل بها مع الأمور”.

“مر بتجربة يصعب على أي انسان المرور بها لكنه اجتاز الأزمة وواصل طريقه حتى النهاية. إنه مصدر إلهام للآخرين”.