سيدة اتهمت نيمار بالاغتصاب تواجه اتهامات بالابتزاز

قالت الشرطة البرازيلية في ولاية ساو باولو يوم الثلاثاء إن السيدة التي اتهمت نجم كرة القدم نيمار باغتصابها تواجه اتهامات بالغش والابتزاز والافتراء وهو ما قد يعتبر دليلا أكبر على براءة مهاجم باريس سان جيرمان.

ووُجهت اتهامات بالاغتصاب من ناجيلا تريندادي ضد قائد البرازيل السابق في فندق في باريس في مايو آيار الماضي لكن نيمار زعم أن العلاقة كانت بالتراضي وأسقط المدعون التهمة لعدم كفاية الأدلة.

وذكرت شرطة ساو باولو في بيان يوم الثلاثاء أن زوج تريندادي السابق استيفنز ألفيس اتهمها بالغش.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) عن محامي تريندادي قوله إن أقوال الزوج السابق تشكل مفاجأة مؤكدا رفض موكلته للاتهامات.

واستحوذت القضية على اهتمام عالمي وهددت عقود رعاية نيمار ومسيرته الرياضية.

ونفى لاعب برشلونة وسانتوس السابق الاتهامات ونشر المحادثات والصور المتبادلة مع تريندادي.