شاهد| وفد الجبهة الثورية في الخرطوم سعيا لتحقيق السلام

وصل وفد من الجبهة الثورية إلى العاصمة الخرطوم، السبت، لإجراء عدد من اللقاءات مع مجلسي السيادة والوزراء وعدد من القوى السياسية، حيث أكد أعضاء الوفد على سعيهم لتحقيق السلام في السودان.
وقال جمعة الوكيل، مساعد رئيس حركة جيش تحرير السودان (جناح مناوي)، إن إقرار السلام هو خطوة أساسية لبناء السودان من جديد، مشيرا إلى أنه لا يوجد ثأر بين أبناء الشعب السوداني.

وتابع في مؤتمر صحفي عقد اليوم السبت بالعاصمة السودانية الخرطوم، أن الحركات المسلحة التي شاركت في اتفاق السلام تؤكد التزامها ببنوده.

وحث الوكيل على إصدار عفو عام عن الذين لم يرتكبوا جرائم في فترة النظام السابق، بينما أكد على ضرورة تقديم كل من ارتكب جريمة للمحاكمة العامة.

وانضم إلى المؤتمر رئيس الجبهة الشعبية المتحدة، الأمين داوود، الذي يترأس وفد الجبهة الثورية في اللقاءات المرتقبة مع مجلسي السيادة والوزراء وقوى سياسية في الخرطوم.

أما الناطق باسم قوى إعلان الحرية والتغيير وجدي صالح، فقد أعرب عن أهمية حضور الأمين داوود للخرطوم، مشيرا إلى أن الجميع في السودان يتجه إلى السلام.

وكانت الجبهة الثورية قد رفضت تعيين الولاة والمجلس التشريعي قبيل إكمال عملية السلام مع الحكومة.