شيخ الأزهر: مستعدون للتعاون مع مؤسسة زايد لدعم القارة الأفريقية

استقبل شيخ الأزهر الشريف، الدكتور أحمد الطيب، الخميس، حمد بن سالم العامري، مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية.

قال الإمام الأكبر، إن الأزهر على استعداد دائم للتعاون مع مؤسسة زايد، لإنشاء مراكز لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها في أفريقيا، على غرار مركز زايد لتعليم اللغة العربية بجامعة الأزهر، والذي أثبت نجاحا كبيرا خلال الفترة الماضية.

وأشار الطيب إلى أن الأزهر مستعد لتوفير المنح الدراسية للطلاب الأفارقة غير القادرين، وتدريب الأئمة الأفارقة في أكاديمية الأزهر لتدريب الأئمة والوعاظ.

وأضاف فضيلة الإمام، أن الأزهر الشريف تربطه بالإمارات العربية المتحدة علاقة متميزة، حيث أثمر التعاون المشترك مع المؤسسات الإماراتية عن الكثير من النجاحات خلال الفترة الماضية، وأن الأزهر يتطلع لمزيد من التعاون خلال الفترة المقبلة.

من جانبه، أعرب مدير عام مؤسسة زايد الخيرية، عن تَطَلُّع مؤسسته لمزيدٍ من التعاون مع الأزهر الشريف، والاستفادة من خبراته في مجال العمل الإنساني والخيري، خاصة في دول أفريقيا التي تعاني نقصا كبيرا في معلمي اللغة العربية، مشيرا إلى أن المؤسسة بصدد إنشاء جامعة بدولة تشاد كبداية لمشروعات أخرى داخل القارة.