صحف القاهرة: «الفضاء يحكم» .. مصر تناطح الكبار بأقمارها الصناعية

صحف القاهرة: نشرت الصحف المصرية، الصادرة اليوم الثلاثاء، العديد من التقارير الإخبارية والموضوعات المهمة أبرزها:

  • «الفضاء يحكم»..مصر تناطح الكبار بأقمارها الصناعية.
  • 26 جماعة إرهابية خرجت من رحم اعتصام رابعة لها علاقة مباشرة بتنظيم داعش.
  • حوار جاد مع معارضى المشروع القومى.
  • مقتل 83 إرهابيا وتدمير 148 سيارة و93 دراجة نارية.
  • ثقافة جديدة ومتطورة للتعليم.
  • السيسى: مصر تقدر جهود الرئيس ترامب لحل أزمة سد النهضة.
  • أول صور لشقيقة «البغدادي» وزوجها بعد اعتقالهما في شمال سوريا.
  • في العراق .. الأمن يواجه المتظاهرين بالرصاص.
  • حبس وزيرة الثقافة الجزائرية السابقة خليدة تومي بتهم فساد.
  • هل يحاكم المجتمع الدولى «الرئيس التركى»؟.
  • محاولات الديمقراطيين لـ «عزل ترامب» تصب فى صالحه.

 

«الفضاء يحكم».. مصر تناطح الكبار بأقمارها الصناعية

تعتبر مصر هي أول دولة بدأت علوم الفضاء الأساسية في أفريقيا والشرق الأوسط عن طريق «المنظار 30 بوصة» والذي بدأ العمل به عام 1905 في مرصد حلوان، كما كانت مصر من أوائل الدول على مستوى أفريقيا والشرق الأوسط التي استخدمت الاستشعار عن بعد في خدمة المشاريع القومية وذلك بإنشاء مركز الاستشعار عن بعد بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا عام 1972، فضلا عن أنها كانت  من أوائل الدول العربية والشرق الأوسط فـي استخـدام تكنولوجيا الفضاء في البث الإذاعي والتلفزيوني “نايل سات”، ونظراً لأهمية وارتفاع تكلفة البيانات التي كانت تستقيها الهيئة ومراكز الاستشعار المختلفة بالجمهـورية مـن الأقمار الصناعية الأجنبية كان التفكير في برنامج فضائي مصري للاستخدامات السلمية في الفضاء الخارجي، وذلك عن طريق الدخول في تكنولوجيا تصنيع الأقمار الصناعية بالتعاون مع دولة أجنبية صديقة تقبل تدريب كوادر مصرية شابة في هذا المجال يمكن من خلالها نقل تكنولوجيا تصنيع الأقمار الصناعية ثم توطينها وتطويرها .

 

26 جماعة إرهابية خرجت من رحم اعتصام رابعة لها علاقة مباشرة بتنظيم داعش

تواصل نيابة أمن الدولة العليا، التحقيقات مع المتهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«انفجار معهد الأورام»، والذى وقع عن طريق إحدى السيارات الملاكي المفخخة، وأسفر عن وفاة 20 مواطنا وإصابة 36 آخرين، واحتراق 10 سيارات، وتهشم عدد من منافذ مبنى معهد الأورام.

وكشفت تحقيقات «أمن الدولة» عن  26  جماعة إرهابية خرجت من رحم اعتصام رابعة لها علاقة مباشرة بداعش، وأن منفذ العملية شارك فى اعتصامات رابعة وانضم لـ «طلائع حسم»، وأن الضربات الأمنية المتتالية جففت مصادر تمويل الجماعة، والتنظيم يلجأ إلى تركيا لإيواء الهاربين من العدالة.

 

حوار جاد مع معارضى المشروع القومى

أسئلة مشروعة وإجابات منطقية عن العاصمة الإدارية الجديدة، تتناول: الضرورة.. التوقيت.. التمويل.. الفائدة.. ومصير الموظفين ضمن رؤية 2030.. والتمويل لبناء العاصمة الإدارية من خارج موازنة الدولة.

ومن المقرر أن تستوعب العاصمة الإدارية 7 ملايين مواطن، وتُنهى زحام القاهرة.

 

ثقافة جديدة ومتطورة للتعليم

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي باستمرار جهود وزارة التربية والتعليم لصياغة ثقافة جديدة ومتطورة تعتمد على نهج المعرفة، بحيث تستمر تلك الثقافة مع الطالب على مدار المراحل التعليمية وحتى بعد التخرج، هذا بالإضافة إلى التركيز على اكتشاف المواهب والنابغين.

وطالب السيسي وزير التربية والتعليم بمواصلة التحديث الشامل والمتكامل لنظام التعليم الأساسي في مصر بمختلف مراحله، وذلك في إطار الاستراتيجية العامة للدولة التي تهدف إلى بناء الإنسان المصري وصقله أكاديميًا ومعرفيًا.

 

مقتل 83 إرهابيا وتدمير  115 سيارة و93 دراجة نارية

كشف بيان القوات المسلحة ، عن الفترة من 28/09/2019 وحتى أمس، عن تدمير 14 مخبئا وملجئا تستخدمها العناصر الإرهابية بالإضافة إلى تدمير 115 عربة دفع رباعى والقضاء على 77 فردا تكفيريا عثر بحوزتهم على 65 قطعه سلاح مختلفة الانواع و78 خزنة و20 بمبة هاون وكمية من الذخائر مختلفة الأعيرة وعبوات ناسفة معدة للتفجير ووحدات طاقة شمسية وأجهزة اتصال بشمال ووسط سيناء.

كما تم تنفيذ عدة عمليات نوعية أسفرت عن مقتل 6 أفراد تكفيريين شديدى الخطورة، وكذلك اكتشاف وتفجير 376 عبوة ناسفة تم زراعتها لإستهداف القوات على طرق التحرك بمناطق العمليات واكتشاف وتدمير (2) فتحة نفق بالتعاون مع قوات حرس الحدود، فضلا عن ضبط وتدمير 33 سيارة، و93 دراجة نارية بدون لوحات معدنية تستخدمها العناصر الإرهابية خلال أعمال التمشيط والمداهمة وتدمير عدد كبير من الملاجئ والمخابىء عثر بداخلها على كميات من مواد الاعاشة خاصة بالعناصر الإرهابية، وإلقاء القبض على 61 فردا من العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائياً والمشتبه بهم.

 

السيسى: مصر تقدر جهود الرئيس ترامب لحل أزمة سد النهضة

كتب الرئيس السيسي، عبر صفحته الرسمية على «فيس بوك»: سعدت كثيراً بمكالمتى اليوم مع الرئيس ترامب ، وأجدد امتنانى الشخصى وتقدير مصر لسيادته على الجهود التى يبذلها لرعاية المفاوضات الثلاثية بين مصر والسودان وأثيوبيا حول سد النهضة، وأؤكد على ثقتى الكاملة فى هذه الرعاية الكريمة والتى من شأنها إيجاد سبيل توافقى يرعى حقوق كافة الأطراف فى إطار قواعد القانون الدولى والعدالة الإنسانية”.

 

 أول صور لشقيقة «البغدادي» وزوجها بعد اعتقالهما في شمال سوريا

نشرت وكالات الأنباء، صورا لشقيقة زعيم تنظيم داعش، أبوبكر البغدادي، وزوجها وزوجة ابنهما، بعد اعتقالهم شمالي سوريا ونقلهم إلى تركيا.وقال مسؤول تركي، إن أنقرة تستجوب رسمية عواد شقيقة «البغدادي» الذي قُتل في عملية عسكرية في محافظة إدلب السورية، 26 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وأوضح المسؤول أن شقيقة «البغدادي» أعتقلت في مدينة أعزاز شمالي سوريا، أمس الاثنين، مشيرا إلى أن السلطات تستجوب أيضًا زوجها وزوجة ابنها اللذين اعتقلا معها.وأشار المسؤول إلى أن أخت «البغدادي»، 65 عاما، أُعتقلت في حملة مداهمة قرب مدينة أعزاز الحدودية، وتسيطر عليها تركيا، وبصحبتها 5 من أبنائها.

 

العراق..الأمن يواجه المتظاهرين بالرصاص

يواصل آلاف العراقيين احتجاجاتهم الحاشدة ضد الحكومة، في مختلف أنحاء البلاد، فيما فتحت قوات الأمن النار على محتجين في بغداد وقتلت 5 منهم.

وأكد بيان صادر عن المتظاهرين في ساحة التحرير، أن الاعتصامات والتظاهرات المليونية مستمرة حتى تحقيق مطالب المتظاهرين العادلة. وذكر البيان أن المطالب تتمثل في إقالة حكومة «القناصين» وحل البرلمان، إضافة إلى تنظيم انتخابات مبكرة بقانون جديد ومنصف، بإشراف القضاء العراقي والأمم المتحدة، وأخيرا تشكيل مفوضية انتخابات مستقلة غير تابعة للأحزاب والمحاصصة السياسية بسقف زمني محدد.

 

حبس وزيرة الثقافة الجزائرية السابقة خليدة تومي بتهم فساد

ذكر التلفزيون الجزائري، أن المحكمة العليا أمرت بحبس وزيرة الثقافة السابقة، خليدة تومي، لمزاعم فساد في عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.وبذلك يكون قد جرى حبس12 وزيرا سابقا منذ استقالة بوتفليقة في أبريل/ نيسان الماضي، إثر ضغوط من المحتجين الذين يطالبون برحيل النخبة الحاكمة ومحاكمة المشتبه بتورطهم في الفساد. وذكر التلفزيون أن خليدة، التي ظلت وزيرة للثقافة لمدة 12عاما، متهمة بتبديد المال العام ومنح امتيازات بصفة غير قانونية..

 

هل يحاكم المجتمع الدولى «الرئيس التركى»؟

شهادات عديدة تكشف أن كلا من الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، وتنظيم داعش الإرهابى وجهان لعملة واحدة، فكل التحركات التى ينفذها الرئيس التركى فى الخارج تهدف لدعم الإرهابيين من خلال التنظيم، كما أن اعترافات قيادات داعش تؤكد على تلك العلاقة. وأكد الكاتب التركى، ديليل زيلان، أن قوات سوريا الديمقراطية تحتفظ  بما لا يقل عن 12 ألف معتقل من عناصر تنظيم داعش الإرهابى، لافتا إلى أنه أجرى لقاءات مع 45 شخصاً من هؤلاء الذين اعترفوا جميعهم بعلاقة الدولة التركية الوثيقة بتنظيم داعش الإرهابى..كما اعترف القيادى الداعشى، أسامة عويد الصالح، الذى اعتقلته قوات سوريا الديمقراطية،بعلاقة التنظيم بتركيا، وتحدث الصالح كذلك عن تجارة البترول، على وجه التحديد، وكيف كانوا يقومون بنقل الذهب والآثار التاريخية، التى يجلبونها من الموصل، إلى داخل تركيا عبر إدلب.

 

 محاولات الديمقراطيين لـ «عزل ترامب» تصب فى صالحه

فى الوقت الذى يسعى فيه الديمقراطيون لتكثيف حصارهم للرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى العام الذى يسبق إجراء الانتخابات الرئاسية أملا فى أن يكون الفوز لهم، فإن جهودهم لمساءلة ترامب وعزله من قبل الكونجرس تثير حالة من الاستقطاب وتعمق الانقسام بين الأمريكيين، ولا تحظى بدعم أغلبية كبيرة يحتاجونها للمضى قدما فى طريقهم..واستطلاع رأى يشير إلى عدم وجود أغلبية داعمة لإجراءات المساءلة.. والاقتصاد ووحدة الجمهوريين مفاتيح الرئيس لفترة رئاسية أخرى.

 

سد النهضة والأمن المائي العربي

وفي مقالات الرأي بصحيفة الأخبار، كتب جلال عارف، تحت نفس العنوان: غدا الأربعاء يلتقي وزراء خارجية مصر والسودان وإثيوبيا في واشنطن تلبية للدعوة الأمريكية من أجل تسهيل التفاوض وحسم الخلافات بين الدول الثلاث بشأن سد النهضة، الوساطة الأمريكية مهمة لأنها تعني وضع إعلان المبادئ الذي تم توقيعه قبل أربع سنوات بين الدول الثلاث موضع التنفيذ، وتفعيل المادة العاشرة منه التي تنص على أنه إذا استعصى على الدول الثلاث «مصر والسودان وإثيوبيا» حل الخلافات حول هذه القضية بشكل مباشر تعين الاستعانة بوسيط، وهذه الوساطة مهمة أيضا لسابق الخبرة الأمريكية في النزاعات حول المياه، ولسابق الاهتمام الأمريكي بفكرة بناء السدود على النيل منذ ستينيات القرن الماضي. ويعزز من أهمية الاجتماع حضور البنك الدولي له، وقد سبق لمصر أن اقترحت وساطته قبل سنوات ورفضت إثيوبيا، مع أن خبرة البنك مطلوبة..ونبغي الإشارة إلى تطور مهم حدث مع المرحلة الأخيرة في هذه الأزمة، حيث وضعت مصر «في خطوة تأخرت سنوات» قضية السد أمام الجامعة العربية، وكان قرار وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم الأخير المؤيد لحقوق دولتي المصب في مياه النيل مدخلاً لوضع قضية الأمن المائي العربي على جدول الجامعة العربية حتى لا تتكرر مأساة السرقة التركية لمياه دجلة والفرات التي حرمت القطرين العربيين مما يقارب من نصف حقوقهما المائية.

وتابع: “لا شك أن الطريق مفتوح لحل أزمة سد النهضة إذا خلصت النوايا، فمصر من ناحيتها لم تعترض مطلقاً على حق إثيوبيا في التنمية وفي الحصول على الكهرباء التي تحتاجها، بل إنها عرضت المساهمة في كل ذلك، وإذا كانت إثيوبيا قد استغلت سنوات الاضطراب في مصر لتبدأ بناء السد وتضاعف من طاقته دون التوافق مع مصر..لقاء الأربعاء في واشنطن يمثل فرصة جديدة لطي صفحات الخلافات والوصول إلى التوافق على الحل الذي يحقق مصالح كل الأطراف، لو خلصت النوايا واحتكم الجميع إلى الاتفاقات السابقة والقواعد الدولية للأنهار المشتركة..ويبقى الأصل أن تسعى الدول العربية لامتلاك آلية فاعلة لضمان الأمن المائي باعتباره جزءاً أساسياً من الأمن القومي العربي.

 

 

ونشرت صحيفةالمصري اليوم «كاريكاتير» عن  العلاقة الجدلية بين الوطنية والتدين