صحف القاهرة: تنظيم «بنت الشاطر» يقدم الأموال لـ«داعش»

نشرت الصحف المصرية، الصادرة اليوم الثلاثاء، العديد من التقارير الإخبارية والموضوعات المهمة أبرزها: أقباط مصر.. حكاية وطن يعيش فينا.. «رسائل ثقة» من الحكومة لـ«المستثمرين».. تنظيم «بنت الشاطر» يقدم الأموال لـ«داعش».. كشف بترولي جديد بالصحراء الغربية.. الفريق صالح: سنعلن موعد الانتخابات الرئاسية الجزائرية بعد أسبوعين.. الخارجية اللبنانية تستنكر وصف تركيا تصريحات عون بـ«المتحيزة».. قطر 2022.. مونديال العار والدم.. جونسون: سنخرج من الاتحاد الأوروبى فى 31 أكتوبر دون تأخير.. أردوغان يتهم الاتحاد الأوروبي بالتمييز تجاه تركيا.

أقباط مصر.. حكاية وطن يعيش فينا

الدولة والأقباط: 6 سنوات من الإنصاف لمعالجة أخطاء الماضي.. تقنين 1109 كنائس وبناء 13 كنيسة في مدن الجيل الرابع وثورة 30 يونيو/ حزيران أنصفتهم على مستوى  الوظائف الهامة بعد رفض السلفيين والإخوان تعيين محافظا منهم أو نائب للرئيس..وطنية الكنيسة المصرية عبر العصور، تشهد على دفتر أحوال المقاومة الشعبية.. والكنيسة رفضت حماية روسيا في عهد البابا «بطرس الجاولي»، ورفضت حماية الانجليز في عصر البابا « كيرلس».. ودائما كانت الكنيسة المصرية حاضنة للحراك الشعبي.

 

 

«رسائل ثقة» من الحكومة لـ «المستثمرين»

رسائل ثقة أطلقها رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولى، للمستثمرين، حيث أكد أن الحكومة تعمل على جذب الاستثمارات الأجنبية بتنفيذ عدد من الإجراءات والآليات المحفزة، وفى صدارتها تيسير وتسهيل جميع الإجراءات أمام المستثمرين الأجانب، والسعى لحل مشكلاتهم سريعاً، فضلاً عن وضوح الإجراءات الاقتصادية، التى من شأنها تهيئة مناخ الاستثمار فى مصر أمام العالم. وطلب «مدبولى»، خلال اجتماع عقد لمناقشة سُبل تحفيز الاستثمار الأجنبى فى مصر، وتيسير وتبسيط الإجراءات أمام المستثمرين، بحضور وزراء الاستثمار والمالية والتجارة، عرض مجموعة من المحددات والإجراءات المُبسطة التى تشجع المستثمرين الأجانب على ضخ استثماراتهم فى كافة قطاعات الاقتصاد.

 

 

تنظيم «بنت الشاطر» يقدم الأموال لـ «داعش»

تم الكشف عن أبرز التنظيمات النسائية في جماعة الإخوان، وهو تنظيم ابنة الإرهابي المحبوس خيرت الشاطر، والتي قدمت أموال لعناصر داعش تحت مظلة رعاية أسر المحبوسين، واستطاع تنظيمها تجنيد العشرات من أسر عناصر داعش لخدمة مخطط الإخوان وشراء الأسلحة .خلية «بنت الشاطر» تظهر الوجه الحقيقي للإخوان ودورهم في دعم التكفيريين من خلال الأنشطة الخيرية، ويعد الزوج الثاني لبنت الشاطر«أبو هريرة» اللاعب الرئيسي في نقل الأموال للتنظيمات المتطرفة، واستغلت خلية بنت الشاطر وسائل التواصل عبر الهواتف المحمولة والفيسبوك في تجميع وتوزيع الأموال على عناصر التطرف بعدما تم قطع خطوط التمويل لتلك التنظيمات .

 

كشف بترولي جديد بالصحراء الغربية.

كشفت مصادر مسئولة بالهيئة العامة للبترول، أن وزارة البترول انتهت من تقييم حقل بترولي ضخم بمنطقة أبو سنان بالصحراء الغربية، من المتوقع أن يكون الحقل الأكبر بالمنطقة، بناءً على الدراسات والمؤشرات الأولية التي تؤكد وجود تركيبات جيولوجية واعدة بالمنطقة.

 

الفريق صالح: سنعلن موعد الانتخابات الرئاسية الجزائرية بعد أسبوعين

قال قائد أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، إن الإعلان عن موعد تنظيم الانتخابات الرئاسية لانتخاب خليفة لعبدالعزيز بوتفليقة سيكون في 15 سبتمبر/ أيلول الجاري..وبموجب القانون الذي ينص على دعوة الهيئة الناخبة بموجب مرسوم رئاسي قبل 90 يومًا من موعد الاقتراع، فان الانتخابات ستجري بحدود منتصف ديسمبر/ كانون الأول المقبل..وفي خطاب نقلته وزارة الدفاع الجزائرية، قال الفريق صالح، إن الانتخابات ستسبقها «مراجعة بعض نصوص قانون الانتخابات»، لكنه استبعد «أي مراجعة شاملة وعميقة».

 

الخارجية اللبنانية تستنكر وصف تركيا تصريحات عون بـ «المتحيزة»

استهجنت الخارجية اللبنانية، في ردها على بيان الخارجية التركية، التعرض لرئيس الجمهورية، ميشال عون، بسبب خطابه بمناسبة بدء المئوية الأولى لإعلان دولة لبنان الكبير، وأصدرت الوزارة بيانا، أعلنت فيه أنها «تستهجن البيان الصادر عن الخارجية التركية في معرض ردها على كلمة رئيس الجمهورية اللبنانية بمناسبة بدء سنة المئوية الأولى لإعلان دولة لبنان الكبير، وتؤكد أن كلمة الرئيس تضمنت سردا لواقع بعض الأحداث التاريخية التي واجهها لبنان في ظل الحكم العثماني، وتؤكد أن التخاطب بهذا الأسلوب مع رئيس البلاد «أمر مرفوض ومدان، وعلى الخارجية التركية تصحيح الخطأ»..وكانت وزارة الخارجية التركية، أدانت تصريحات الرئيس عون، وقالت الخارجية التركية، في بيان: «ندين تصريحات الرئيس اللبناني عون المتحيزة حول الحقبة العثمانية، والتي لا تستند إلى أي أساس واتهامه إياها بممارسة إرهاب الدولة في لبنان، ونرفضها جملة وتفصيلا».

 

قطر 2022.. مونديال العار والدم

الدوحة تسعى إلى المجد الزائف على جثث فقراء العالم.. وتقارير حقوقية تصف نظام العمالة فى قطر بـ «الاستعباد الحديث»، وتناولت سوء أحوال العمالة بمنشآت مونديال 2022 المقرر إقامته في قطر؛ فإلى جانب عدم تقاضيهم رواتبهم في توقيتاتها، فهناك من يدفعون حياتهم في مواقع العمل، بسبب سوء الأوضاع التي يعملون فيها وتعاملهم الدولة القطرية بها..ونشرت صحيفة «هندوستان تايمز» الهندية، تقرير أكدت فيه تعرض أكثر من 600 عامل هندي في قطر لانتهاكات حقوقية، تتمحور في عدم حصولهم على رواتبهم لمدة تصل إلى 6 أشهر، بجانب فقدان البعض وظائفهم من الأساس دون أي سابق إنذار، وعدم تجديد التأشيرات الخاصة بهم بالشكل الذي يمكنهم من العودة إلى بلادهم، إضافة إلى الظروف المعيشية الصعبة التي تعاني منها العمالة الهندية في قطر، سواء في بيئة العمل أو المعسكرات المخصصة لمعيشتهم.

جونسون: سنخرج من الاتحاد الأوروبى فى 31 أكتوبر دون تأخير

قال رئيس الوزراء البريطانى، بوريس جونسون، إنه كانت هناك فرص لتحقيق اتفاق مع الاتحاد الأوروبى..وأضاف جونسون: «سنخرج من الاتحاد الأوروبى فى 31 من أكتوبر دون تأخير»..واضاف: «لن أدعو لانتخابات وسنستمر بأجندتنا الحالية».

 

أردوغان يتهم الاتحاد الأوروبي بالتمييز تجاه تركيا

اتهم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، هيئات ومؤسسات الاتحاد الأوروبي بانتهاج سياسة تمييز واضحة تجاه بلاده. وقال أردوغان: إن وثيقة الإصلاح القضائیة الاستراتیجیة، تظھر مدى التزام أنقرة في موضوع الانضمام الكامل ونيل عضوية الاتحاد الأوروبي. وأكد الرئيس التركي أن موقف مؤسسات الاتحاد الأوروبي تجاه تركيا يتسم بالتمييز الواضح. وشدد على أن بلاده التزمت دائما «بمبدأ الفصل بین السلطات»، وقامت ببناء ديمقراطيتها على أساسه.

 

 

مستجدات المشهد السورى: شروخ فى تحالف الضرورة

وفي مقالات الرأي بصحيفة الشروق، كتب عبد الله السناوي، تحت نفس العنوان: لم يعد ممكنا إخفاء الشروخ العميقة بين أطراف التحالف الاضطرارى الذى يجمع روسيا وتركيا وإيران على المسرح السورى المشتعل بالنيران. كان اقتحام الجيش السورى، بإسناد جوى روسى، لمدينة «خان شيخون» الاستراتيجية فى ريف إدلب الجنوبى، داعيا مباشرا إلى إثارة أزمة بين روسيا وتركيا لا يستهان بحجمها وتداعياتها على حسابات وموازين القوى فى المشهد السورى.ورغم أن الأزمة جرى تطويقها فى اجتماع طارئ جمع فى موسكو الرئيسين «فلاديمير بوتين» و«رجب طيب أردوغان» إلا أن الشروخ التى تبدت تطرح أسئلة جوهرية حول الدور التركى وطبيعته واحتمالات الصدام معه فى أوقات لاحقة، بالنظر إلى التباينات المعلنة والمكتومة فى النظر إلى الأزمة السورية وترتيباتها المحتملة..بالنتائج العسكرية أفضت عملية «خان شيخون» إلى سقوط أغلب طرق إمداد المسلحين، وأغلبهم ينشط ويعمل تحت العباءة التركية..وبالنتائج السياسية فإن استهداف محيط نقاط المراقبة التركية، قبل وبعد قمة موسكو، بدا أقرب إلى عريضة اتهام خشنة لأنقرة بأنها تستخدم تلك النقاط لإرسال ذخائر وتجهيزات للمسلحين.فى نفس العريضة الخشنة اتهام آخر أنها لم تلتزم بما ألزمت نفسها به فى اتفاقية «سوتشى» الموقعة بالمنتجع الروسى الشهير فى (17) سبتمبر (2018) من عمل على الفصل بين المعارضة والجماعات الإرهابية، وإقامة منطقة منزوعة السلاح، غير أن «أردوغان» عزا ذلك إلى أنه «لا يمكن الوفاء بالمسؤوليات وفق الاتفاقية إلا بعد وقف هجمات النظام».

وأضاف: ما جرى بالضبط بعد موقعة «خان شيخون» أن مسار «أستانة» الذى جمع إيران إلى روسيا وتركيا ويلعب الكرملين فيه دور المايسترو وضابط الإيقاع أصبح مستقبله بين قوسين كبيرين.عمليا هو شبه متوقف، أدى دوره فى وقف التصعيد فى مناطق بعينها ومنع الاحتكاكات بين أطرافه لكنه لم ينتج عنه أى حل سياسى للأزمة، أو تشكيل لجنة دستورية تجمع ممثلى النظام ومعارضيه قبل التفاوض مجددا تحت إشراف الأمم المتحدة فى جينيف، ولا أفضى إلى أى تنشيط فى ملفى إعادة الإعمار وعودة اللاجئين.حسب وزير الخارجية الروسى «سيرجى لافرورف»، فإن «تحرير الجيش السورى لأراضيه لا يعد خرقا لأى تفاهمات، بما فيها أستانة وسوتشى»..رغم أن دمشق لم تكن طرفا مباشرا فى تلك التفاهمات، ولا شاركت فى مسار «أستانة» مطلع (2017)، الذى أسس لها، فإنها لاعب لا يصح الاستهانة بدوره وقدرته على الحركة شبه المستقلة بين تباينات وتناقضات حلف الضرورة.

 

ونشرت صحيفة اليوم السابع «كاريكاتير»  يسخر من دعم قطر لحزب الليكود الإسرائيلى بـ10 ملايين دولار لفوز نتنياهو بالانتخابات.

 

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]