صحف القاهرة: وكالة الفضاء المصرية تطلق قمرين صناعيين

نشرت الصحف المصرية، الصادرة اليوم السبت، العديد من التقارير الإخبارية والموضوعات المهمة، تناولت الأحداث الجارية على الساحتين الداخلية والخارجية، أبرزها:

  • السيسي وماكرون يؤكدان ضرورة «الحل الليبي» بعيدا عن الميليشيات المسلحة.
  • الحكومة تنفي 12 شائعة فى أسبوع.
  • وكالة الفضاء المصرية تؤكد إطلاق قمرين صناعيين.
  • لجنة كورونا تتوقع زيادة الإصابات 10% في الشتاء.
  • إسرائيل على وشك الانهيار أمام هجوم «كورونا».
  • اتفاق مصري فرنسي على رفض التصعيد ضد مصالح دول شرق المتوسط.
  • فى ذكرى 11 سبتمبر.. ترامب يتوعد بملاحقة الإرهاب فى العالم.
  • البحرين تلحق بالإمارات وتوافق على السلام مع إسرائيل.
  • عقوبة مرعبة لرافضي ارتداء الكمامة في إندونيسيا: ستموت لمدة دقيقة.
  • «عليا واجب أخلاقي وعلمي ولازم اتكلم».. عالمة صينية هاربة تفجر مفاجأة بشأن حقيقة كورونا.

 

السيسي وماكرون يؤكدان ضرورة «الحل الليبي» بعيدا عن الميليشيات المسلحة

تلقى الرئيس عبدالفتاح السيسي، اتصالاً هاتفيًا من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.. وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاتصال تناول التباحث حول الأزمة الليبية، وتم التأكيد على موقف البلدين الثابت من دعم مسار الحل السياسي للقضية بعيداً عن التدخلات الخارجية والميليشيات المسلحة، مع الترحيب بأية خطوات إيجابية في إطار الجهود الدولية البناءة التي تسعى إلى التهدئة والتسوية السلمية في ليبيا، بما فيها مبادرة «إعلان القاهرة» التي تأتي اتساقاً مع مسار برلين.كما توافق الجانبان على أهمية تكثيف التنسيق بين البلدين لدعم ومساندة لبنان حكومةً وشعباً بكل السبل الممكنة لتجاوز تداعيات كارثة انفجار مرفأ بيروت، ومساعدة لبنان في مواجهة التحديات الاقتصادية والسياسية التي يمر بها حفاظاً على استقراره ووحدته.

 

 الحكومة تنفي 12 شائعة فى أسبوع

نفت الحكومة 12 شائعة تم ترويجها الأسبوع الماضي، ومن بينها ما تردد من أنباء حول تسريح عدد كبير من موظفي الدولة بالتزامن مع تنفيذ خطة التأهيل الإداري تمهيداً للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة.. ونفت الحكومة شائعة عدم تطبيق نظام أيام الحضور الجديد على طلاب المدارس الخاصة خلال العام الدراسي 2020/ 2021 .. ونفت ما تردد من أنباء بشأن فرض ضريبة 350 جنيهاً على تصاريح دفن الموتى.. ولا صحة لصرف المعاشات من خلال الكارت الذكى «ميزة » فقط.. ولا صحة لتخفيف المناهج الدراسية وإلغاء أعمال السنة بالمدارس.

 

وكالة الفضاء المصرية تؤكد إطلاق قمرين صناعيين

قال الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية، إن الصين ستعطي لمصر منحة تصنيع قمر صناعي كبير وزنه يبلغ 330 كجم، له قدرة الحصول على صور فضائية، مشيرًا إلى أن هذا المشروع بدأ في سبتمبر/ أيلول الماضي، وانتهينا من المرحلة الأولى من المشروع، وبعدها سنصنع قمرا في مصر والصين في مركز تجميع الأقمار الصناعية، والإطلاق سيكون في سبتمبر/ أيلول 2022..وتابع: مصر منخرطة في مشروع آخر لتصنيع قمر صناعي مع شركة ألمانية، حيث تشارك وكالة الفضاء المصرية فيه بنسبة 45%، وأنهت الوكالة قمرا تعليميا بالكامل مع أكثر من جامعة ضمن مشروع “قمر الجامعات”، وسيجرى إطلاقه في يوليو/تموز 2021.

 

لجنة كورونا تتوقع زيادة الإصابات 10% في الشتاء

قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد بوزارة الصحة والسكان، إننا نتوقع الفترة القادمة زيادة في أعداد الإصابات بالفيروس بنسبة 10% خاصة مع دخول فصل الشتاء والموسم الدراسي الجديد، لافتا إلى تخوف اللجنة من الأزمة التي ستتعرض لها بسبب التشابه بين أعراض كورونا والإنفلونزا الموسمية.. وأضاف: الفترة المقبلة ستطلق وزارة الصحة والسكان حملات إعلامية للتوعية بكيفية الوقاية من الفيروس، والالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية.

 

 

إسرائيل على وشك الانهيار أمام هجوم «كورونا»

قالت صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية، إن عددا من رؤساء أقسام فيروس كورونا في المستشفيات الإسرائيلية حذروا كبار مسؤولي الصحة من أنهم ​​على وشك الانهيار. وأضافوا: الضغوط علينا لا تطاق في هذه المرحلة، حتى الشتاء القريب يمكن أن نصل إلى واقع مشابه لحالة المستشفيات في شمال إيطاليا في بداية تفشي كورونا..وتابعت الصحيفة: أن رؤساء الأقسام أكدوا أن إسرائيل تمر بالفعل بوقت عصيب، ولا يعرف كم من الوقت ستتمكن من الصمود على هذا النحو.


اتفاق مصري فرنسي على رفض التصعيد ضد مصالح دول شرق المتوسط

صرح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، بأن الرئيس السيسي تبادل الرؤى مع الرئيس الفرنسي ماكرون، بشأن آخر تطورات الأوضاع الإقليمية، وكذلك مناقشة سبل تعزيز أطر التعاون الثنائي بين الجانبين على جميع  الأصعدة.

وأكد الجانبان على اتساق المصالح والمواقف المشتركة بين البلدين في منطقة شرق المتوسط، مع رفض ممارسات التصعيد التي تمس مصالح دول الإقليم، وأن تحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة يمثل أولوية تستدعي التنسيق والتكاتف بين مصر وفرنسا.

 

فى ذكرى 11 سبتمبر.. ترامب يتوعد بملاحقة الإرهاب فى العالم

فى الذكرى الـ19 لهجمات 11 سبتمبر/ أيلول، توعد الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، بملاحقة العناصر الإرهابية فى العالم، قائلا: أمتنا ستدافع عن حريتها وتراعي قيمها الأخلاقية..والولايات المتحدة لن تخضع لقوى الشر والإرهاب، مضيفا فى حضور وزير الدفاع الأمريكي والسيدة الأولى ونائبه مايك بنس والعديد من الحضور: «جيشنا قضى على البغدادى ثم قاسم سليمانى فى عام واحد».

 

البحرين تلحق بالإمارات وتوافق على السلام مع إسرائيل

بعد أيام من إعلان اتفاق السلام بين إسرائيل ودولة الإمارات العربية المتحدة، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الجمعة، عن موافقة مملكة البحرين على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع تل أبيب. وقال ترامب، إن البحرين انضمت إلى الإمارات فى إبرام اتفاق لتطبيع العلاقات مع إسرائيل، فى خطوة تهدف إلى تهدئة التوتر في الشرق الأوسط.

عقوبة مرعبة لرافضي ارتداء الكمامة في إندونيسيا: ستموت لمدة دقيقة

لجأت إندونيسيا إلى عقوبة غريبة في حق كل من يمتنع عن لبس الكمامة التي تفرضها البلاد منذ انتشار جائحة كورونا. الهدف من العقوبة هو لفت الانتباه إلى النهاية المأساوية التي قد تطال المخالف عند إصابته بالفيروس..عندما يتم ضبطك في شوارع العاصمة الإندونيسية جاكرتا دون كمامة، فسيكون أمامك خيارين: إما دفع غرامة مالية أو الاستلقاء داخل تابوت لمدة دقيقة واحدة، حسبما نقل موقع (RTL) الألماني. وتسعى الحكومة الإندونيسية بهذه «العقوبة التربوية» إلى تذكير مواطنيها بما يمكن أن يحدث لهم إذا ما فرطوا في اتباع قواعد الحماية من الإصابة بفيروس كورونا الذي يعرف انتشارًا قويا في إندونيسيا. وبحسب موقع «ميس» النمساوي، فإن كثيرا من سكان جاكرتا يلجأون إلى قبول عقوبة الاستلقاء في التابوت لمدة دقيقة، لأنهم ببساطة لا يستطيعون تسديد الغرامة المالية التي تبلغ قيمتها حوالي 14 يورو.

«عليا واجب أخلاقي وعلمي ولازم اتكلم»..عالمة صينية هاربة تفجر مفاجأة بشأن حقيقة كورونا

أعلنت عالمة فيروسات صينية أنها تمتلك دليلا علميا أن الفيروس من صنع الإنسان، وأنها ستعلن عنه قريبا، وفقا لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية..وأكدت الدكتورة لي مينج يان، المتخصصة في علم الفيروسات وعلم المناعة في مدرسة هونج كونج للصحة العامة، أن بكين كانت على علم بفيروس كورونا قبل أن تبدأ التقارير في الظهور، وأنها فرت من هونج كونج خوفا على حياتها، مشيرة إلى أن الحكومة الصينية «حذفت جميع معلوماتها» من قواعد البيانات الحكومية..وأضافت: إن التقارير التي تحدثت أن فيروس كورونا نشأ في سوق ووهان للحيوانات مجرد «سحابة دخان»، وأنها تملك أدلة على أن الفيروس ليس من الطبيعة وأنه من صنع الإنسان، مؤكدة أنها ستقوم بنشر هذه الأدلة.

 درس «اوكسفورد»!!

وفي مقالات الرأي بصحيفة الأخبار، كتب جلال عارف، تحت نفس العنوان: صدمة مفاجئة لجهود إنتاج لقاح «كورونا». حتى أمس كان لقاح «أوكسفورد» يتصدر السباق بين سبعة أو ثمانية لقاحات تخوض مرحلة التجارب النهائية من بينها اللقاح الروسي والصيني والأمريكي، وقبل يومين كان وزير الصحة البريطاني يتحدث عن نهاية هذا العام أو بداية العام المقبل موعداً لبدء إنتاج لقاح أوكسفورد الذى تنتجه شركة «استرازينيكا» العالمية والتى تعاقدت بالفعل على بيع مئات الملايين من جرعات اللقاح بعد اعتماده. بالأمس كانت المفاجأة فى إعلان الشركة عن وقف التجارب السريرية التي تجريها حول العالم على اللقاح الذي جرى تطويره في معامل جامعة «أوكسفورد» ذات السمعة العلمية المرموقة وذلك بسبب إصابة أحد المشاركين فى هذه التجارب بـ «مرض محتمل غير مبرر» كما قالت الشركة.

ورغم أن الحديث – حتى الآن – عن حالة مرضية واحدة بين أعداد قد  تصل إلى أربعين ألفا يخضعون للتجربة النهائية.. فإن الأمر هنا لا يحتمل مطلقاً أى تهاون. والقرار الفورى هو إيقاف التجارب وإعادة التقييم من جهة علمية مستقلة وتملك المصداقية والعلم لإصدار القرار بشأن ما حدث.الالتزام العلمى لا يسمح مطلقاً بأى مغامرة غير مأمونة فى قضية تتعلق بأرواح البشر..القرار يعزز موقف الهيئات الطبية العالمية الذى يؤكد على عدم التسرع فى إنتاج أى لقاح قبل التأكد تماما من فعاليته ومن سلامته وعدم تسببه فى أضرار خطيرة، وأنه لا مجال للعبث بأرواح البشر فى قضية ينبغى أن يحكمها – أولا وأخيراً – الضمير العلمى والقوانين الحاكمة التى تضمن ألا يطرح أي لقاح قبل التأكد تماماً من فعاليته.. حتى ولو كره أهل البيزنس في احتكارات الدواء، أو أهل السياسة فى مواسم الانتخابات!!

 

 

ونشرت صحيفة المصري اليوم «كاريكاتير» عن نظام التعليم الجديد والقضاء على رعب الثانوية العامة

 

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]