ضجة في مصر جراء تمثال أبو الهول النائم

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، اليومين الماضيين، صورا وفيديوهات لتمثال “أبو الهول” في منطقة الأهرامات الشهيرة وهو مغمض العينين.

وأثار الأمر سخرية كبيرة لعدد من المتابعين على منصات التواصل الاجتماعي في مصر.

وكتب رواد فيسبوك: “حتى أبو الهول مش عارف يظبط نومه بعد رمضان”.

وكتب آخر: “إذا أغلق أبو الهول عينيه الاثنتين فليهرع كل جنود الفرعون إلى المخابئ ولا يعودون أبدا فإن رع سيعود وسيفنى البشر”.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن مصادر أن الصور المتداولة لتمثال أبو الهول معدلة بـ”الفوتوشوب”وأن كل ما يتداول من صور وفيديوهات مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

وكتب الخبير في الإعلام الرقمي، فتحي شمس الدين: “استغلوا التريند وشوقوا الناس لزيارة الأهرامات”.

من جانبها، نشرت اسما رؤوف، مؤسسة مبادرة مصر أحلي لتنشيط السياحة المصرية، صورا لأبو الهول صباح اليوم الأحد لتنفي من جديد هذه الشائعة التي تداولها رواد فيسبوك.

 

وكتبت :”غمض وقال مش مفتح الا لما تيجي اسما 👌🏻😂😂
بطمنكوا عليه هو زي الفل و فتح اهو خلاص 👏🏻👏🏻👏🏻
#ابو_الهول ياحبيبي منور ❤️❤️”.

 

وكتب آخر:” أبو الهول ينفي شائعة نومه، ويؤكد أنه صاحي وهيفضل صاحي لأداء مهامه الوطنية”.

 

ويقع أبو الهول على هضبة الجيزة على الضفة الغربية من النيل في الجيزة، مصر، ويعد أبو الهول أيضاً حارساً للهضبة. وهو أقدم المنحوتات الضخمة المعروفة، يبلغ طوله نحو 73.5 متر، من ضمنها 15 مترا طول قدميه الأماميتين، وعرضه 19.3 متر، وأعلى ارتفاع له عن سطح الأرض حوالي 20 متراً إلى قمة الرأس.

ويعتقد أن المصريين القدماء بنوه في عهد الملك خفرع (2558 ق.م -2532 ق.م)، باني الهرم الثاني في الجيزة.

ويعد تمثال أبو الهول أحد أكبر وأقدم التماثيل في العالم، لكن بعض الحقائق الأساسية عنه، مثل تاريخ بنائه، ومن قام به، ولأي غرض، لا تزال غامضة.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]