عاصفة رملية تؤثر على حركة الطيران وتغلق موانئ بحرية في مصر

ضربت عاصفة محملة بالرمال والأتربة القاهرة ومناطق مختلفة في مصر، اليوم الأربعاء، وقال مسؤولون إنها أثرت على حركة الطيران وتسببت في إغلاق موانئ في البحرين الأحمر والمتوسط.

وقالت مصادر بمطار القاهرة الدولي إن العاصفة تسببت في انخفاض مستوى الرؤية في أرض المطار لأدنى معدلاتها، وهو ما أدى إلى تحويل رحلة تابعة للخطوط النمساوية قادمة من النمسا لتهبط في مطار لارنكا في قبرص وتأخر وصول عدد من الرحلات.

وقالت هيئة موانئ البحر الأحمر إنه تم إغلاق ميناءي السويس والزيتيات بمحافظة السويس في تمام الساعة الثانية ظهرا (12:00 بتوقيت جرينتش) نظرا لسوء الأحوال الجوية وشدة الرياح وارتفاع الأمواج.

وفي مدينة الإسكندرية المطلة على البحر المتوسط، قال رضا الغندور، المتحدث باسم هيئة ميناء الإسكندرية إن حركة الملاحة لا تزال متوقفة لليوم الرابع على التوالي في ميناءي الإسكندرية والدخيلة بسبب سوء الطقس وارتفاع الأمواج وزيادة سرعة الرياح إلى الحد الذي يمنع دخول وخروج السفن من وإلى الأرصفة.

وقالت غرفة عمليات محافظة كفر الشيخ المجاورة للإسكندرية إن الرياح الشديدة تسببت في سقوط برج كهربائي متوسط الجهد في مركز بيلا وهو ما تسبب في انقطاع الكهرباء عن 20 قرية.

ونصحت وزارة الصحة في بيان صادر أمس المواطنين الذين يعانون من مشاكل صدرية بتجنب الخروج من المنازل في الأيام التي تنتشر بها العواصف والأتربة إلا لظروف قهرية.

وأضافت أن مستشفيات الأمراض في مختلف أنحاء البلاد جاهزة لاستقبال أية حالات مرضية بسبب سوء الطقس.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية إن من المتوقع تحسن الأحوال الجوية غدا الخميس على أغلب أنحاء البلاد.