عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى.. والاحتلال يعتدي على 6 فلسطينيات

جدد عشرات المستوطنين، اليوم الإثنين، اقتحامهم لباحات المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة، بحراسة مشددة من قبل قوات الاحتلال وأفراد الشرطة الغسرائيلية الخاصة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية، إن 44 مستوطنا و85 طالبا يهوديا يرافقهم 11 موظفا وضابطا من حكومة الاحتلال نفذوا جولات استفزازية في باحاته، خاصة في مصلى باب الرحمة.
وتشهد ساحات المسجد الاقصى، بشكل شبه يومي، عمليات اقتحام من قبل المستوطنين والجماعات الصهيونية المتطرفة ” الهيكل المزعوم” في ظل حماية مشددة من قبل قوات الاحتلال التي توفر كافة الحماية للمستوطنين، فيما تفرض إجراءات أمنية مشددة على المواطنين المقدسيين والمصلين، وتقوم باعتقالهم واستجوابهم والتدقيق في بطاقاتهم الشخصية.

وفي ذات السياق، اعتدت قوات الاحتلال، صباح اليوم الإثنين، على عدد من النسوة بالضرب والدفع خلال تواجدهن عند مركز شرطة القشلة في القدس القديمة.

وقالت مصادر فلسطينية، أن 6 سيدات توجهن صباحا إلى مركز شرطة القشلة، بعد استدعائهن للتحقيق لتسليمهن قرارات إبعادات عن الأقصى، وهن: ناهدة أبو شقرة، وسماح محاميد، ونور محاميد، من الداخل ومعالي عيد، ونفيسة خويص، وآية أبو ناب من القدس.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت السيدات الأسبوع الماضي خلال تواجدهن في المسجد الأقصى وقامت بإبعادهن عن الأقصى لمدة أسبوع قبل استدعائهن لتسليمهن قرار جديد بالإبعاد. كما اعتقلت قوات الاحتلال شابا مقدسيا قرب باب حطة أحد أبواب المسجد الأقصى.