عقوبات مرتقبة على تركيا بسبب صفقة صواريخ إس 400 الروسية

نقلت وكالة رويترز عن مسئولين أمريكيين قولهم إن اتفاق تركيا مع روسيا لشراء منظومة إس-400 يمثل مشكلة أمن قومي لحلف الناتو.

وأرجع المسئولون ذلك إلى أن الحلف لن يتمكن من نشر طائرات من طراز إف-35 في ظل أنظمة الدفاع الروسية.

وأضاف المسؤولون أن شراء تركيا لمنظومة إس 400 لا يعني انسحابها من حلف الناتو،

وأشاروا إلى أنه يجب النظر في ه9ذه الخطوة على محمل الجد.

ولفت المسؤولون إلى دراسة ترامب عدة خيارات لضمان استمرار تركيا في حلف الناتو لتظل العلاقات الثنائية دون  تراجع أو تأثر.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد حذرت تركيا في وقت سابق من أنها قد تعيد النظر في دعم أنقرة بالطائرات من طراز «إف 35» حال اتمام صفقة «إس 400» روسية الصنع.

غير أن تركيا رفضت تلك التحذيرات وأكدت أن صفقة «إس 400» منتهية ولا رجعة فيها.

ويهدد إصرار تركيا على شراء منظومة الدفاع الروسية بإثارة أزمة دبلوماسية جديدة مع واشنطن قد تصل إلى عقوبات بموجب قانون أمريكي يعرف باسم قانون التصدي لأعداء أمريكا عبر العقوبات.