على طريقة بوعزيزي.. مواطن تركي ينتحر بسبب شدة الفقر

على طريقة التونسي محمد البوعزيزي، أقدم مواطن تركي يدعى آدم ياريجي على إنهاء حياته حرقاً على أبواب مقر ولاية هاتاي جنوب غربي تركيا، بسبب فقره وعجزه عن توفير ما يكفي لتلبية احتياجات أسرته وأطفاله، حيث صرخ قائلاً قبل انتحاره “لم أعد أستطيع إطعام أطفالي”، وفقا لوسائل إعلام تركية.

وتراجعت الأحوال المعيشية للمواطنين في تركيا، بسبب الأزمات الاقتصادية التي تواجهها، وتراجع أسعار الليرة مقابل العملات الأجنبية الأخرى، ما أدى إلى زيادة معدلات الفقر والبطالة، وتراجع القدرة الشرائية للسكان.

وفارق ياريجي الحياة في مستشفى حكومي بمدينة هاتاي/أنطاكيا يوم أمس، بعد أن فشل المسعفين في إنقاذه.

وبحسب أفرادٍ من عائلته، فإن ياريجي حاول الانتحار أمام مقر ولاية هاتاي قبل نحو شهرين، لكنه تراجع عن ذلك بعد وعودٍ من مسؤولين محليين تعهدوا بتأمين فرصة عملٍ له مع بداية العام الجديد، الأمر الّذي لم يحصل، وفق ما أفاد شقيقه.

وبمجرد انتحار ياريجي، اندلعت موجة من الاحتجاجات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث غرد البرلماني التركي محمد علي أصلان مخاطباً الحكومة في تويتر: “أين أنتم؟ كنتم تقولون من لا يساعد جاره الجائع ليس منا؟”.

 

مصر

79٬254
اجمالي الحالات
950
الحالات الجديدة
3٬617
اجمالي الوفيات
53
الوفيات الجديدة
4.6%
نسبة الوفيات
22٬753
المتعافون
52٬884
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

53٬577
اجمالي الحالات
532
الحالات الجديدة
328
اجمالي الوفيات
1
الوفيات الجديدة
0.6%
نسبة الوفيات
43٬570
المتعافون
9٬679
حالات تحت العلاج

فلسطين

5٬220
اجمالي الحالات
191
الحالات الجديدة
24
اجمالي الوفيات
4
الوفيات الجديدة
0.5%
نسبة الوفيات
525
المتعافون
4٬671
حالات تحت العلاج

العالم

12٬337٬473
اجمالي الحالات
215٬716
الحالات الجديدة
554٬636
اجمالي الوفيات
4٬560
الوفيات الجديدة
4.5%
نسبة الوفيات
6٬929٬179
المتعافون
4٬853٬658
حالات تحت العلاج