غصن يغادر مركز احتجازه بطوكيو

قالت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، اليوم الأربعاء، إن رئيس شركة نيسان المقال كارلوس غصن غادر مركز احتجاز في طوكيو بعد أن دفع الكفالة وقدرها مليار ين ياباني (8.9 مليون دولار).

وأضافت أن غصن شوهد وهو يخرج من المركز برفقة رجال شرطة وكان يرتدي قناعا على الوجه ثم غادر في سيارة فان.

وكان غصن قد اعتقل في 19 نوفمبر تشرين الثاني بتهم ارتكاب مخالفات مالية.

ورحب وزير المالية الفرنسي برونو لو مير بالإفراج عن غصن الرئيس السابق لشركة رينو وقال لراديو أوروبا 1 “تم إطلاق سراح غصن. إنه مواطن فرنسي. سيتمكن من الدفاع عن نفسه بسهولة أكبر. هذا أفضل جدا”.

وتابع “ولكن مسؤوليتي كوزير مالية واقتصاد هي التأكد من أن مئات الآلاف من الوظائف في رينو وتحالف رينو ونيسان ستظل محمية”.

ولعب غصن الدور الرئيسي في شراكة بين رينو ونيسان، وكان حتى إلقاء القبض عليه في نوفمبر/ تشرين الثاني واحدا من أكبر المديرين التنفيذيين في مجال صناعة السيارات في العالم.