وذكرت الوزيرة  في بيان صحفي الشهر الماضي، أن حياة 70 مريضًا بالسرطان داخل المستشفى مهددة بشكل خطير، حيث يبلغ عدد مرضى السرطان في قطاع غزة نحو 2000 مريض، يعيشون في ظروف صحية كارثية جراء العدوان الإسرائيلي المستمر على القطاع ونزوح عدد كبير.

استهداف مستشفى الأورام 

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت مطلع الشهر الماضي خروج المستشفى الوحيد لعلاج السرطان في غزة عن العمل.

وأشارت الوزارة إلى توقف مُستشفى الصداقة التركي في قطاع غزة عن العمل، جراء قصفه من قبل قوات الاحتلال، ونفاد الوقود فيه بشكل كامل.

آثار العدوان الإسرائيلي على أحد مستشفيات غزة

 

خروج آمن