فرنسا تعرض تعليق ضريبة رقمية لحل خلاف مع أمريكا

قال مصدر في وزارة المالية الفرنسية، اليوم الثلاثاء، إن باريس عرضت تعليق سداد الدفعات الأولى من ضريبة الخدمات الرقمية التي من المقرر فرضها على كبرى شركات الإنترنت بدءا من أبريل/ نيسان وذلك ضمن جهود لحل خلاف مع واشنطن بخصوص هذه الضريبة.

وكانت واشنطن هددت بفرض رسوم جمركية على بعض السلع بسبب فرض فرنسا ضريبة خدمات رقمية تراها الولايات المتحدة تمييزا ضد مجموعات إنترنت أمريكية.

وقال المصدر: “ما نقترحه هو أن نمنح أنفسنا وقتا ونبدي حسن النية ونؤجل تسديد الدفعات المتبقية إلى ديسمبر/ كانون الأول”.

وأضاف أن الهدف هو إتاحة الوقت لإجراء مفاوضات موسعة بالتزامن مع مناقشات داخل منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية لإعادة صياغة قواعد الضرائب الدولية.