فلسطين.. إصابة العشرات جراء قمع الاحتلال تظاهرة بوادي الحمص

أصيب عشرات الفلسطينيين اختناقًا بالغاز جراء قمع الاحتلال فعالية منددة بقرار الاحتلال هدم 16 بناية سكنية  في حي وادي الحمص في بلدة صور باهر ببيت لحم.

وقال مراسلنا: “إن قوات الاحتلال قمعت الفعالية من خلال إطلاق قنابل الغاز والصوت لتفريق المحتجين وطردهم من المنطقة.

وأضاف مراسلنا أن الفعالية كانت سلمية ولكن قوات الاحتلال استخدمت العنف لقمعها.

وكان أهالي بيت لحم بالضفة الغربية نظموا فعالية منددة بقرار سلطات الاحتلال هدم 16بناية في حي وادي الحمص في بلدة صور باهر.

يذكر أن قوات الاحتلال كانت قد هدمت خيمة الفعاليات التي تم نصبها في العاشر من الشهر الجاري، واعتدت على المواطنين وأصابت عددا منهم بالاختناق.

وأقرت مؤخرا “المحكمة العليا الإسرائيلية”، بهدم 16 عمارة سكنية تضم 100 شقة بحي وادي الحمص في قرية صور باهر، بذريعة “قربها من جدار الفصل وتشكّل خطرا أمنيا”، وهي سابقة خطيرة تمنح الضوء الأخضر للاحتلال لهدم مبان ومنشآت محاذية لجدار الفصل العنصري في الضفة الغربية.

يذكر أن وادي الحمص يقع خارج الخط الوهمي لبلدية الاحتلال في القدس، وتصنف غالبية أراضيه ضمن مناطق “أ” التابعة للسيادة الفلسطينية وفقا لاتفاق أوسلو.

وعندما باشر الاحتلال ببناء جدار الفصل العنصري في المنطقة عام 2003، قدم أهالي صور باهر التماسا ضد مسار الجدار الذي يمر وسط قريتهم، وجرى تغييره ليصبح الحي داخل الجدار.