فيديو| جبريل: الوضع الأمني في ليبيا يهدد أوروبا ودول الجوار

قال رئيس الوزراء الليبى الأسبق ورئيس تحالف القوى الوطنية الليبية الدكتور محمود جبريل إن الدول التي جمدت الأموال الليبية لنْ تُسلمها لنا، لأن هذه الأموال لديها أكثر من 7 أعوام، ودخلت في دورة مالية واقتصادية في بنوك هذه الدول.

وأضاف جبريل خلال “لقاء خاص”، مع الإعلامي نبيل درويش، المذاع على شاشة “الغد” الإخبارية: “أنهم كانوا يتعرضون للابتزاز أثناء الانتفاضة عن طريق هذه الأموال، إذ اشترطت هذه الدول شراء البضائع منها بأموالنا لديها وإلا ستظل مجمدة”، وأشار إلى أن هذه الأموال ستعاد إلي ليبيا عندما تقف بلادنا على قدميها.

وتابع جبريل، أنّه ليس في صالح ليبيا الإفراج عن هذه الأموال بسبب الفساد الموجود حاليًا، مضيفًا: “في عام 2011 سلمت المجلس الوطني الانتقالي 168 مليار دولار.. واليوم الرصيد المتبقي هو 38 مليار دولار”.

وأوضح جبريل أن هناك حكومات تُمول الحرب الأهلية الموجودة في ليبيا، إذ نحن نُمول الحرب الأهلية بقوت الشعب الليبي، لافتًا إلى أنه: “لو استطاع غسان سلامة المبعوث الأممي لليبيا أن يقرأ الواقع بشكل حقيقي من واقع ما يكتشفه وليس ما يسمعه واستطاع أن يُحيد الأطراف الخارجية وأن يجمع شمل الليبيين، فمن المؤكد أن تكون فرص نجاحه مُرتفعة”.

وأكد جبريل، أن دولة ليبيا أصبحت هدف أغلب قوى التطرف والإرهاب بسبب عدوم وجود دولة على الأرض، متابعًا أن الوضع في ليبيا أصبح  يُهدد الأمن القومي لدول الجوار وأوروبا، مشيرًا إلى أن اتفاق الصخيرات اكتسب شرعيته من الأطراف الدولية، إلا أنه لم يكتسب شرعية من الأطراف الليبية.

وتطرق جبريل إلى أنه بعد الانتصارات التي حققها الجيش في بنغازي سيكون هناك انحسار أكبر في المنطقة الغربية والجنوب، مؤكدًا أن الجيش الليبي يُواجه تحديًا لكونه يبني ذاته بذاته.. ويُواجه الإرهاب رُغم حظر تسليحه.

 

وتابع: “استراتيجية باراك أوباما كانت كارثية على ليبيا، إذ جعل بعض الدول الأوروبية  والإقليمية تتصدر قيادة الملف الليبي، كما أن هذه الدول لديها مصالح مُتعارضة”، قائلاً: “لو كانت دولة واحدة أو مجموعة دول ذات مصلحة مُتجانسة كان من الممكن الوصول إلى حل”.

واستطرد جبريل: “لو استمر الأمريكان في نفس المنهج القديم في ليبيا، من ناحية إعطاء القيادة في ليبيا إلى أوروبا  فمن المؤكد أن نستمر في نفس هذا النهج”.

 

وأشار جبريل إلى أن هناك الكثير من حاملي السلاح وقادة الميليشيات مستعدون للتفاوض والبحث عن مخرج، لافتًا إلى أنه: “عندما شكا من التدخلات الغربية لم يستمع له أحد، كما أنه دفع الثمن غاليًا، بالإضافة إلى أنه تعرض لمحاولات اغتيال”.

ولفت جبريل إلى أن كل من يتصدر المشهد الليبي بشكل مباشر أو غير مباشر أصبح يشعر بالذنب بسبب ما يتعرض له المواطن الليبي، حتى أن بعض المواطنين يرون أن النظام السابق كان أرحم مما يحدث الآن، وما يحدث حاليًا حالة فوضى عارمة أساسها الصراع على الموارد وليس الصراع السياسي.

 

 

مصر

79٬254
اجمالي الحالات
950
الحالات الجديدة
3٬617
اجمالي الوفيات
53
الوفيات الجديدة
4.6%
نسبة الوفيات
22٬753
المتعافون
52٬884
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

53٬577
اجمالي الحالات
532
الحالات الجديدة
328
اجمالي الوفيات
1
الوفيات الجديدة
0.6%
نسبة الوفيات
43٬570
المتعافون
9٬679
حالات تحت العلاج

فلسطين

5٬220
اجمالي الحالات
191
الحالات الجديدة
24
اجمالي الوفيات
4
الوفيات الجديدة
0.5%
نسبة الوفيات
525
المتعافون
4٬671
حالات تحت العلاج

العالم

12٬337٬473
اجمالي الحالات
215٬716
الحالات الجديدة
554٬636
اجمالي الوفيات
4٬560
الوفيات الجديدة
4.5%
نسبة الوفيات
6٬929٬179
المتعافون
4٬853٬658
حالات تحت العلاج