قضايا الأمن في الشرق الأوسط تتصدر مباحثات البحرين وموسكو.. هذه أبرز التفاصيل

قال مراسل قناة الغد من موسكو، يوسف بقار، إن قضايا الأمن في الشرق الأوسط والخليج تحديدا تركزت في المباحثات التي تمت بين وزير خارجية البحرين مع نظيره الروسي.

وأضاف مراسلنا، أن ما صرح به وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف خلال المؤتمر الصحفي هو القلق البالغ لموسكو بعد تصريحات ترامب، التي شرعنت الاستيطان الإسرائيلي، مؤكدا أن روسيا تتمسك بالشرعية الدولية في حل الأزمة.

وقال لافروف، إن الأزمة في الخليج يجب أن تحل عبر الحوار والقوانين الدولية، وهو ما وافقه عليه وزير الخارجية البحريني، مطالبا الجانب الإيراني أن يعي المسألة، ويدخل في حوار مع دول الخليج والجانب الروسي.

وفيما يتعلق بالأزمة السورية، قال لافروف، إن هناك محاولات من جانب روسيا لإضفاء الاستقرار في سوريا، وحل الأزمة عن طريق القرارات الدولية وقد ثمن وزير خارجية البحرين دور روسيا لحل الأزمة السورية وعودة اللاجئين .

وأعلن وزير خارجية مملكة البحرين، الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، الأربعاء، أن مملكة البحرين وروسيا تحتفلان العام القادم، بالذكرى 30 لاستئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وقال وزير خارجية مملكة البحرين، قبيل لقائه مع نظيره الروسي، في موسكو: “من الواضح أن لدينا رغبة مشتركة بتطوير العلاقات المتبادلة، وخصوصا أنه في العام القادم سنحتفل بمرور 30 عاما على استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين”​​​.