قطار كوري شمالي خاص يدخل الصين

دخل قطار كوري شمالي خاص الأراضي الصينية في وقت متأخر الإثنين، بحسب ما أفادت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء، ما يثير تكهنات بأن زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون ربما يكون في طريقه إلى بكين.

وعبر القطار الحدود عند نحو الساعة 10,15 مساء بالتوقيت المحلي (13,15 ت ج)، ويتوقع أن يصل العاصمة الصينية صباح الثلاثاء، بحسب ما أوردت الوكالة نقلا عن مصادر موثوقة.

والصين هي الحليفة الدبلوماسية الرئيسية لكوريا الشمالية ومصدرها الرئيسي للتجارة والمساعدات، وزار كيم الصين 3 مرات العام الماضي للقاء الرئيس الصيني شي جينبنج بعد أكثر من 6 سنوات من تسلمه الرئاسة.

ولم يتم الإعلان عن تلك الزيارات مسبقا، وكانت المؤشرات المبكرة على الزيارة الأولى، التي جرت في مارس/ آذار، عندما رصد قطار كيم يدخل بكين.

وجاءت تلك الزيارة قبل لقاء كيم برئيس كوريا الجنوبية مون جاي-إن والرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وفي مدينة داندونج الحدودية الصينية، أغلقت عشرات سيارات الأمن الطرق المحيطة بمحطة القطار وانتشر فيها عشرات رجال الشرطة قبل أن يمر القطار، بحسب يونهاب، التي قالت إنه تم فتح الطرق فيما بعد.

ولم يتأكد بعد ما إذا كان مسؤول كوري شمالي كبير على متن القطار، بحسب ما نقلت الوكالة عن المصدر.

وذكرت وكالة كيودو اليابانية، أن نزلاء فندق في داندونغ منعوا من دخول غرفهم المطلة على النهر الذي يشكل الحدود بعد ظهر الإثنين، في خطوة وصفتها مصادر بأنها تهدف إلى “منع مشاهدة القطار”.

وتوقفت محادثات نزع أسلحة كوريا الشمالية بين بيونج يانج والولايات المتحدة، إلا أن التوقعات تتزايد باحتمال عقد ثانية بين كيم وترامب.