قوات الاحتلال تمنع طاقم الغد من تصوير انتهاكات المستوطنين بالخليل

قال مراسل الغد في الخليل رائد الشريف، إن تجمع “شباب ضد الاستيطان” قد شكّل مجموعات حماية وتوثيق من النشطاء والأهالي لمرافقة أطفال المدارس والوجود في المناطق الحساسة وبالقرب من الحواجز التي يقيمها الاحتلال في محافظة الخليل، لتوثيق انتهاكات المستوطنين وجيش الاحتلال، وذلك بالتزامن مع دخول قوات الاحتلال بعض المنازل الفلسطينية والاعتداء علي المواطنين الفلسطينين في أعقاب مقتل مستوطنة إسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، وقد أعلنت المخابرات الإسرائيلية أن من قتل المستوطنة شاب من مدينة الخليل.

وأضاف، أن طاقم قناة الغد انتظر الدخول إلى شارع حائط الشهداء والعبور إلى المنطقة التي يمر منها المستوطنون والمواطنون الفلسطينيون، غير أن جنود الاحتلال منعت مصور الغد من القيام بعمله وطالبته بإغلاق الكاميرا ومغادرة المكان.

جاءت تلك التطورات بعد طرد بعثة التواجد الدولي من الخليل وطرد متضامنين دوليين كانت مهمتهم توثيق انتهاكات حقوق الإنسان وانتهاكات القانون الدولي والإنساني.