قيادة حماس تبحث مع ملادينوف الانتخابات وتفاهمات التهدئة

التقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، المنسق الخاص للأمم المتحدة في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف ظهر اليوم في غزة لبحث تطورات ملف الانتخابات الفلسطينية.

وقالت حماس في بيان صحفي إن الطرفين ناقشا تطورات ملف الانتخابات الفلسطينية، ومواقف التيارات المختلفة منها، وسبل إنجاحها، وضمانات تحقيق النزاهة والشفافية المطلوبة لإجرائها، واحترام نتائجها، ليقول المواطن رأيه بمنتهى الحرية.

وبحسب بيان حركة حماس فإن هنية جدد تأكيده  على الموقف الإيجابي لحركة حماس من مختلف التطورات المتعلقة بهذا الملف، وتنازل الحركة عن العديد من المواقف، وتذليل العقبات أمام إجراء الانتخابات.

وأكد هنية أيضا  ضرورة توافر متطلبات نجاح العملية الانتخابية، خاصة توفير الحريات العامة في الضفة والقطاع، وإجراءات النزاهة، واحترام القانون الأساسي فيما يتعلق بالنواب الحاليين، واعتماد منهج التوافق الوطني.

واعرب عن أمله بأن يستطيع الشعب الفلسطيني في أن يحول الانتخابات مدخلا لإنهاء الانقسام.

كما بحث هنية مع ملادينوف ملف التفاهمات التي تمت مع الاحتلال، والقضايا المتعلقة بها، والالتزامات التي يجب أن تتحقق، ومسار ما يتم من بنود التفاهمات، وضرورة الالتزام الكامل من الاحتلال بها.

وحضر اللقاء إلى جانب هنية عدد من قيادات الحركة، ورئيسها في غزة يحيى السنوار.