قيادي في الحركة: «عباس» مرشح «فتح» الوحيد للانتخابات الرئاسية

قال عضو اللجنة المركزية لفتح حسين الشيخ مساء الثلاثاء إن الرئيس محمود عباس هو مرشح الحركة الوحيد للانتخابات الرئاسية المقبلة.

وأضاف الشيخ في تغريدة على تويتر أن الرئيس عباس مرشح الإجماع الفتحاوي وكل أحرار وشرفاء شعبنا الفلسطيني”.

وتابع أنه بعد انتهاء لجنة الانتخابات من مشاوراتها سيحدد الرئيس عباس موعد الانتخابات التشريعية ومن ثم بعد ذلك موعد الانتخابات الرئاسية.

وكانت  لجنة الانتخابات المركزية عقدت الأحد الماضي اجتماعا مع ممثلي الفصائل والأحزاب السياسية في مقرها العام بمدينة البيرة برام الله.

وأطلع رئيس اللجنة حنا ناصر المجتمعين على فحوى لقائه مع الرئيس محمود عباس، المتضمن توجه الرئيس لإجراء انتخابات عامة تشريعية تتبعها انتخابات رئاسية، وتكليفه لرئيس اللجنة بمواصلة اللقاءات مع ممثلي فصائل العمل الوطني

وقال ناصر إن هذه الاجتماعات مع الفصائل، تأتي في إطار دور اللجنة في تهيئة البيئة المواتية وتعزيز مشاركة جميع الفصائل والأحزاب السياسية في الانتخابات، والاستماع لمواقفهم وتوجهاتهم فيما يتعلق بالانتخابات.

وأوضح انها خطوات مهمة لإنجاح العملية الديمقراطية في جميع الأراضي الفلسطينية، ولضمان أوسع مشاركة فيها، مؤكدا جاهزية اللجنة من الناحية الفنية لإجراء هذه الانتخابات.

ومن المقرر أن تلتقي لجنة الانتخابات ممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني خلال الأسبوع الجاري، يتبعها إجراء الترتيبات اللازمة لتوجه وفد من لجنة الانتخابات برئاسة حنا ناصر إلى قطاع غزة في وقت لاحق، لعقد اجتماعات مماثلة مع قادة الفصائل في القطاع لنفس الغرض.

وكانت آخر انتخابات تشريعية فلسطينية قد جرت عام 2006 وفازت حماس بالغالبية.

يذكر أن حركة حماس سيطرت عام 2007 على قطاع غزة، وحصلت عدة محاولات لإنهاء الانقسام الفلسطيني، إلا أنها فشلت جميعها بإتمام المصالحة بين الطرفين.