كلوب: أداء ليفربول تأثر بالمقارنة مع الموسم الماضي

20

اعترف يورجن كلوب، مدرب ليفربول، بأن فريقه لم يصل بعد إلى مستواه المرتفع في الموسم الماضي، لكنه قال إنه لا يزال في وضع قوي قبل استضافة فولهام في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد غد الأحد.

ولم يتجرع ليفربول طعم الخسارة في الدوري إلى جوار المتصدر وحامل اللقب مانشستر سيتي وتشيلسي ويتأخر بفارق نقطتين عن قمة الترتيب.

وبعد الفوز 4-1 على كارديف سيتي في الدوري، تراجع الأداء الهجومي لليفربول وتعادل في ثلاث بين آخر خمس مباريات بالمسابقة، قبل أن يخسر 2-صفر على ملعب رد ستار بلجراد في دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء الماضي.

واحتل ليفربول المركز الثاني في صدارة الأندية الأكثر تسجيلا للأهداف في دوري الأضواء الموسم الماضي، برصيد 84 هدفا، خلف سيتي الذي سجل 106 أهداف، وقال كلوب إن المقارنة مع الموسم الماضي قد تسهم في انخفاض الروح المعنوية في أنفيلد.

وقال المدرب الألماني، في مؤتمر صحفي الجمعة، “حتى الآن هذا الموسم ناجح حقا، لكن لا تشعر الجماهير بهذا لسببين، أولهما المقارنة مع الموسم الماضي وما صاحبه من أداء هجومي قوي في بعض المباريات، كما أن سيتي وتشيلسي يقدمان موسما جيدا.

“يعتقد الناس أن هذا الموسم سيكون ناجحا فقط في حال في الفوز باللقب، نسعى للفوز بكل شيء، لكن يجب البناء عن ما وصلنا له ومواصلة تطوير الأداء والتحلي بالمزيد من الثقة، تعرضنا لصدمة قوية يوم الثلاثاء الماضي لم نكن نتوقعها (الخسارة أمام رد ستار)، يجب أن يكون رد فعلنا بالشكل المناسب”.

وأضاف كلوب “يمكننا أن نقدم ما هو أفضل وهذا هو الحال دائما، عانينا في مباراتين فقط الآن رد ستار وقبله نابولي، لكن نقدم كرة قدم جميلة خلال هذا الموسم حتى الآن لذلك أراه ناجحا”.

وقال كلوب إن لاعب الوسط جوردان هندرسون والمدافع جو جوميز باتا جاهزين لخوض مباراة الأحد عقب تعافيهما من الإصابة.

وقال كلوب “عندما يغيب هندرسون دائما نفتقده جميعا، أود القول إن وجود هندرسون في مباراة رد ستار كان سيغير المباراة تماما، لكن المباراة برمتها كانت غريبة”.

والفوز بعد غد سيمنح الفريق دفعة معنوية لبعض الوقت قبل فترة التوقف الدولية.