كلوب: ليفربول يعتبر مواجهة سالزبورج مباراة نهائية

قال يورجن كلوب مدرب ليفربول حامل اللقب إنه يتعامل مع مباراته الأخيرة بدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمام سالزبورج غدا الثلاثاء كما لو كان يخوض النهائي.

ويتصدر ليفربول المجموعة الخامسة بفارق نقطة واحدة عن نابولي وثلاث نقاط عن سالزبورج ويتنافس الثلاثة على مقعدين في دور 16.

وتعادل ليفربول 1-1 مع نابولي في أنفيلد في الجولة السابقة بينما فاز سالزبورج 4-1 على جنك خارج أرضه.

وأبلغ كلوب موقع ليفربول على الانترنت “تعادلنا في آخر لقاء وبعد هذه المباراة أصبح نابولي في وضع أفضل منا بالتأكيد وسالزبورج في أفضل حالة بالطبع. فاز خارج أرضه ويدرك أن بإمكانه التأهل للدور المقبل بمجهوده”.

وأضاف “أدركنا على الفور بعد مباراة نابولي أننا سنخوض مباراة نهائية (أمام سالزبورج) ويجب أن نتأكد من جاهزيتنا للنهائي.

“ننجز المهام دائما بالطريقة الصعبة ولا اتذكر أننا حسمنا مهمة قبل أسبوع على النهاية. اعتدنا على ذلك على الأقل”.

وسيتأهل ليفربول إلى دور 16 اذا تعادل أو خسر نابولي من جنك لكن متصدر الدوري الانجليزي يحتاج للفوز لضمان المركز الأول وضمان تجنب فرق الصفوة في الدور المقبل.

واذا فاز نابولي على جنك سيتعين على سالزبورج التفوق على ليفربول بنتيجة أفضل من 4-3، التي خسر بها في أنفيلد، لضمان التأهل.

وتابع كلوب “الشيء الوحيد الواضح هو ضرورة فوز سالزبورج.

“لا نعرف كيف سيتصرف حقا لكنه يريد الفوز على أي حال وهذا لن يكون سهلا ويجب أن نلعب لنفس الهدف.

“لن نلعب من أجل نقطة واحدة. سنسعى للفوز وبعدها سنرى ما سيحدث”.

وقال كلوب إن المدافع ديان لوفرين ولاعب الوسط جورجينيو فينالدم على استعداد للعب بعد التعافي من إصابات بينما لن يتمكن آدم لالانا من السفر للنمسا بسبب كدمة بسيطة.

ولن يعود لاعب الوسط فابينيو والمدافع جويل ماتيب من الإصابة حتى العام المقبل.