كوشنر: الاتفاق على مسار اقتصادي شرط للسلام في الشرق الأوسط

ذكر مستشار الرئيس الأمريكي بالبيت الأبيض جاريد كوشنر أن الازدهار لن يتحقق للشعب الفلسطيني دون حل سياسي عادل لكن الاتفاق على مسار اقتصادي للمضي قدما شرط ضروري للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وكان كوشنر يتحدث في بداية ورشة عمل في البحرين لعرض الشق الاقتصادي من خطة أمريكية طال انتظارها للسلام بين العرب وإسرائيل.

وجرى الكشف هذا الأسبوع عن المخطط التنموي الذي يبلغ حجمه 50 مليار دولار ويواجه انتقادات شديدة من جانب الفلسطينيين والعرب في أنحاء المنطقة.

وأضاف كوشنر، وهو صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الشق السياسي لن يخضع للبحث في المؤتمر.