كيف تحولت الألعاب الإلكترونية إلى وسيلة للتعارف بين البشر؟

ارتفع عدد الأشخاص الذين لا يملكون صديقا مقربا على الأقل في أمريكا، بنسبة 350% منذ إختراع الإنترنت.

ورغم أن التكنولوجيا يجب أن توحد العالم إلا أنها تفصلنا كثيرا في الحقيقة.

وللمرة الأولى في التاريخ يصبح الشباب هم الفئة الأكثر وحدة فيما كان كبار السن كذلك في الماضي.

لذا قرر جون يوكي إنشاء تطبيق “جيم تري” لإيمانه بأن ممارسة الألعاب هي طريقة جيدة للحصول على أصدقاء والتواصل مع الناس.

ويقول جون يوكي: “إسمي جون يوكي أنا جيمر عمري 29 عاما ومهندس برمجيات وعالم نفس، نشأت وأنا أمارس الألعاب منذ الصغر، في البداية كانت ألعابا بدنية ثم تعرفت على لعبة ستاركرافت2 عبر أخي الأكبر، ومنذ ذلك الحين لم أتوقف عن لعب ألعاب الكمبيوتر إضافة إلى ألعاب الألواح”.

ويضيف “لطالما كانت الألعاب بالنسبة لي أكثر متعة ومعنى عندما ألعب مع أشخاص يعنون لي في الأساس، استخدمت معرفتي بريادة الأعمال والبرمجيات والهندسة وبناء التطبيقات وعلم النفس ومعرفتي بأساليب ربط الناس وحبي للألعاب لكي أساعد الناس في إيجاد أصدقاء عن طريق الألعاب”.

وأوضح: “مع المعلومات التي جمعناها لربط الناس أدركنا أنه مع هذا النوع من المعلومات نستطيع ربط الناس من خلال الأحدات والأخبار وجلسات الألعاب وحتى النصح بالألعاب وبالتالي تطور جيم تري إلى تطبيق للتعارف الاجتماعي”.

ويقول يوكي: “الهدف الرئيسي من التطبيق هو تخصيص كل المعلومات المتاحة للأفراد  وهذا يعني معرفتك بعمق وفهم شخصيتك وتعرفك الخاص للتسلية، كيف تفضل أن تسمع الأخبار وما هي حاجاتك ومشاكلك ، نقاط قوتك وضعفك وجعل العالم مخصص لك “.

ويتوقع يوكي أن يصبح تطبيق جيم تري أساسي في أي منزل وأن يستخدمه كل الجيمزر ليس فقط لإيجاد الأصدقاء بل لتنسيق الألعاب مع هؤلاء الأصدقاء .