كيلي جينر تتخطى مارك زوكربيرج لتصبح أصغر مليارديرة عصامية في العالم

تخطت نجمة تلفزيون الواقع وسيدة الأعمال كيلي جينر مؤسس موقع “فيسبوك” مارك زوكربيرج لتصبح أصغر “مليارديرة عصامية” في العالم.

وعلقت جينر على تتوجيها بهذا اللقب قائلة: “لم أكن أتوقع شيئا، لكني أشعر بشعور جيد الآن”، وفقا لمجلة “فوربس” الأمريكية.

وبلغ صافي ثروة جينر مليار دولار، وذلك من خلال عملها كعارضة، وامتلاكها لشركة مستحضرات التجميل  “كيلي كومستيكس”.

تبلغ جينر من العمر 21 عاما، فهي من مواليد أغسطس-آب 1997، وهي شقيقة نجمة تلفزيون الواقع الشهيرة كيم كاردشيان.

أطلقت كيلي خط إنتاج مستحضرات التجميل الخاص بها في عام 2015، وحققت نجاحا باهرا في الأسواق، لتتغلب على أكبر شركات التجميل.

أما على مواقع التواصل الاجتماعي فتحظى كيم بمتابعات كبيرة خاصة على تطبيقي “إنستجرام” “سناب شات”.

تجني جينر مليون دولار أمريكي لكل إعلان مدفوع الأجر عبر حسابها على إنسجرام الذي يضم أكثر من 128 مليون متابع.

تنتمي جينر إلى أحد أشهر العائلات وأكثرها ثراء في العالم، وهي عائلة “كاردشيان”.

تعمل عائلة “كاردشيان” في مجال الموضة والأزياء ومستحضرات التجميل، ولدى جينر 4 شقيقات آخريات هم: كلوي، كيم، كيندل، وكورتني.

أما والدتها فهي كريس جينير وهي مذيعة وكاتبة أمريكية، وعارضة أزياء سابقة.

جميع أفراد عائلتها يشاركون في بطولة برنامج تلفزيون الواقع “keep up with the kardashians” والذي يقص ما يشبه بيوميات العائلة وانطلق في عام 2007.

تمتلك جينر طفلة وحيدة ستورمي ويبستر، والتي حققت صورتها مع والدتها عبر “إنستجرام” أكبر عدد من الإعجابات، إلى ان هزمها تحدي “البيضة“.