لماذا تظاهر اللبنانيون أمام البرلمان فور إعلان تشكيل الحكومة الجديدة ؟

أفادت مراسلتنا من بيروت بأن الاشتباكات التي اندلعت في محيط البرلمان اللبناني جاءت اعتراضا على تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب.

وأضافت أنه فور الإعلام عن تشكيل الحكومة الجديدة توافد المتظاهرون أمام البرلمان اللبناني، وقاموا بتنظيم وقفات احتجاجية للتعبير عن استيائهم من عدم التزام رئيس الحكومة الجديدة  حسان دياب بوعده بتشكيل حكومة مستقلين تعمل على إنقاذ البلاد.

وأوضحت أن المتظاهرين اختاروا التظاهر أمام البرلمان وذلك لمحاولة دخوله للمطالبة بإجراء انتخابات مبكرة.

وأكملت أن الاحتجاجات مستمرة حتى يوم الأحد وذلك لإسقاط الحكومة الجديدة، التي وصفها المحتجون بأنها حكومة اللون الواحد متهمين عناصرها بالقرب من التيار الوطني الحر أو حزب الله.

و أعلن أمين عام مجلس الوزراء اللبناني عن تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب، وجاء تشكيلها كالتالي:

زينة عكر نائب رئيس الحكومة ووزيرة الدفاع، واللواء محمد فهمي وزيرا للداخلية والبلديات، وغازي وزني وزيرًا للمال، وناصيف حتي وزيرا للخارجية.

كما شملت الوزارة، طلال حواط لحقبة للاتصالات، وماري كلود نجم وزير العدل، ووزير الأشغال العامة والنقل ميشال نجار، بالإضافة إلى لميا يمين وزيرة للعمل.

وشغل ريمون غجر منصب وزير الطاقة والمياه، ورمزي مشرفية وزير السياحة والشؤون الاجتماعية، وفارتي أوهانيان وزير  الشباب والرياضة، و طارق المجذوب.