مارسيال مهاجم مانشستر يونايتد يعاني من إصابة عضلية جديدة

غاب أنطوني مارسيال مهاجم مانشستر يونايتد في اللحظة الأخيرة عن مباراة فريقه أمام ضيفه كلوب بروج البلجيكي في إياب دور 32 للدوري الأوروبي لكرة القدم اليوم الخميس بسبب الإصابة وقد يغيب أيضا عن مواجهة إيفرتون على أرضه بالدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد المقبل.

وقال أولي جونار سولشار مدرب يونايتد إن الدولي الفرنسي، الذي سجل في اخر ثلاث مباريات شارك فيها وبينها التعادل 1-1 في بروج في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي، شعر بإصابة في العضلات خلال التدريب الأخير قبل مباراة العودة في أولد ترافورد.

وأبلغ سولشار القناة التلفزيونية الرسمية للنادي قبل انطلاق مباراة بروج اليوم “لم يشعر بأنه على ما يرام خلال تدريب الأمس وغادر ملعب التدريب بسبب الإصابة. نأمل أن لا تكون إصابته خطيرة. لكن حقا لا أعلم حتى الآن المدة التي سيغيبها”.

وغاب مارسيال البالغ عمره 24 عاما عن الملاعب أكثر من سبعة أسابيع بسبب إصابة في فخذه ببداية الموسم لكنه نجح في تسجيل 15 هدفا في 31 مباراة في كافة المسابقات.

وزادت إصابته من الضغوط على يونايتد الذي يعاني من غياب زميله المهاجم ماركوس راشفورد بسبب مشكلة في ظهره وبول بوجبا صاحب الرقم القياسي في تعاقدات النادي بسبب إصابة في الكاحل.

وفاز يونايتد في اخر مباراتين في الدوري ويحتل حاليا المركز الخامس متأخرا بفارق ثلاث نقاط عن تشيلسي رابع الترتيب لكنه يتأخر بفارق 38 نقطة عن ليفربول المتصدر بعد 27 جولة.