ماكرون ورونالدو يغردان عن قضية واحدة.. فما هي؟

نادراً ما كان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ولاعبو كرة قدم خارقون بمن فيهم كريستيانو رونالدو على نفس الرأي، لكن عندما يتعلق الأمر بالحرائق التي تدمر الأمازون، فإنهم يتحدون لدق ناقوس الخطر.
سبق رونالدو، لاعب العالم خمس مرات هذا العام، ماكرون بتغريدته التي دعت إلى اتخاذ إجراء بشأن غابات الأمازون، والتي بحلول صباح يوم الجمعة حققت بالفعل أكثر من ربع مليون إعجاب.
وقال رونالدو على تويتر “غابات الأمازون المطيرة تنتج أكثر من 20 في المائة من الأكسجين في العالم، وهي تحترق على مدار الأسابيع الثلاثة الماضية. إنها مسؤوليتنا للمساعدة في إنقاذ كوكبنا”.
وكتب ماكرون بعد ذلك في تغريدة ملحّة بشكل مشابه، قائلا “منزلنا يحترق. حرفيًا” وضع ماكرون حرائق الأمازون على جدول أعمال قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى التي تستضيفها فرنسا نهاية هذا الأسبوع.