ما سر الشاب الذي تبحث عنه إليسا؟

أحمد عبد العال هو شاب ثلاثيني من ذوي الهمم أو الاحتياجات الخاصة شغل اللبنانيين على مواقع التواصل، لإطلاقه صرخة وجع.

في تسجيل لإحدى القنوات التلفزيونية اللبنانية الشهيرة، قال إنه يعاني بسبب إيقافه عن عمله، وهو جمع النفايات.

وعندما طلبت منه مراسلة القناة أن يعبر عما يريد، قال في كلمات مؤثرة، “كل ما بدي اياه إني أوصل على حاوية أطلع منا رزقي، ماني طالب شي من حدا، إلا إني آكل من زبالة بلدي”.

هذه الكلمات كانت مؤثرة وأوجعت قلوب اللبنانيين، فسعى عدد كبير لمساعدة الشاب، لكن أبرز المهتمين كانت الفنانة إليسا، التي نشرت له صورة عبر حسابها على “تويتر”.

وأوصت إليسا متابعيها القادرين على التواصل مع هذا الشاب بأن يتواصل معها عبر حسابها الشخصي، واحتدت إليسا على السياسيين في لبنان، باعتبار أنهم السبب في الحال الذي وصل إليه هذا الشاب وكل اللبنانيين.

عدد كبير من جمهور إليسا شكرها على مبادرتها لمساعدة الشاب، وأنها جعلت منه مشهورا وسيسعى الجميع لمساعدته، أو حل أزمته، وهناك من سعى لمساعدة إليسا بنشر معلومات عن الشاب.