مبابي: باريس سان جيرمان يفتقر للشخصية

قال كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان إن ناديه يجب أن يظهر بشخصية أقوى عقب خسارته المذلة 5-1 أمام ليل أمس الأحد ليتأجل تتويجه بطلا لدوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم.

ولعب باريس سان جيرمان يلعب بعشرة لاعبين بعد طرد خوان برنات الذي أدرك التعادل لفريق العاصمة بعدما سجل توماس مونييه بطريق الخطأ في مرماه.

وأنفق جهاز قطر للاستثمار أكثر من مليار يورو (1.13 مليون دولار) على شراء لاعبين منذ الاستحواذ على النادي الباريسي في 2011.

وقال مبابي مهاجم فرنسا، الذي سجل هدفين ألغاهما الحكم بداعي التسلل قبل طرد برنات في الدقيقة 36، لمحطة كانال بلوس “كانت مباراة متقلبة وكنا نسيطر لفترات ولم نسيطر في فترات أخرى”.

وسيضمن باريس سان جيرمان التتويج بعد غد الأربعاء إذا فاز على نانت. ولدى فريق العاصمة 81 نقطة من 31 مباراة بينما يأتي ليل في المركز الثاني برصيد 64 نقطة من 32 مباراة.

وقال المهاجم البالغ عمره 20 عاما “سنصبح الأبطال لكن لا يمكن أن نخسر بهذه الطريقة.

“هذا ليس طبيعيا. نفتقر للشخصية وهذه واحدة من مشكلاتنا ويجب علاجها. كنا نلعب كفريق مبتدئ”.

ولم يتفق توماس توخيل مدرب باريس سان جيرمان مع هذا الرأي وقال إن الفريق كان يملك 15 لاعبا فقط لخوض المباراة.

وقال المدرب الألماني “لم يكن الأمر ممكنا، وحتى تيلو كيرر الذي شارك بدلا من تياجو سيلفا كان مريضا اليوم. لا أعرف عدد اللاعبين المتاحين للمشاركة أمام نانت”.

وأضاف “ليس لدينا العدد الكافي من اللاعبين. لا أحد يتحدث عن ذلك لأننا نفوز لكن اليوم كان الأمر أكثر من المعتاد”.