متحدث الخارجية المصرية: قرار الحكومة الإسرائيلية يقوض فرص السلام

 

دان المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية، المستشار أحمد حافظ قرار الحكومة الإسرائيلية السماح ببناء 3500 وحدة سكنية استيطانية جديدة في القدس المحتلة.

ووصف حافظ في بيان اليوم الأربعاء، أن هذا الأمر منافي للقانون الدولي والمرجعيات الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، بالإضافة إلى أنه يقوض فرص التوصل لسلام مبني على حل الدولتين.

وتنوي سلطات الاحتلال الإسرائيلي، لوضع خطة لبناء نحو 3500 منزل لمستوطنين يهود على مشارف القدس في مشروع كان مجمدا بعد أن قوبل بانتقادات دولية.

وحذر المعارضون الفلسطينيين والأجانب خطة البناء في المنطقة أي-1 في الضفة الغربية من أن البناء الإسرائيلي في التلال القاحلة قد يقسم الضفة الغربية ويعزل الفلسطينيين عن القدس ويزيد من تبديد آمالهم في إقامة دولة متصلة الأراضي.