متظاهرون يعتصمون أمام مجلس النواب اللبناني

اعتصم عدد من المتظاهرين أمام  مجلس النواب اللبناني المقابل لمبنى بلدية بيروت ضمن سلسلة التحركات لإغلاق المرافق الحكومية، مطالبين بحل مجلس النواب الحالي تمهيدا لانتخاب مجلس جديد على أساس قانون عصري يلبي مطالب المحتجين.

وحذر رئيس مجلس النواب اللبنانى نبيه برى، من خطورة المرحلة الراهنة التي يمر بها لبنان، داعيا إلى الإسراع فى إيجاد الحلول الإصلاحية الاقتصادية والسياسية اللازمة بما فيها تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال، “الأوضاع السياسية فى لبنان خلال عام 2005 كانت أسوأ وأخطر مما هى عليه حاليا، غير أن الوضع الاقتصادى لم يكن على ما هو عليه الآن من تراجع وخطورة”.

وأشار بري إلى ضرورة إقرار مشروعات واقتراحات القوانين الإصلاحية والتي تأتي ضمن إطار المطالب المحقة للبنانيين في حراكهم الشعبي الراهن.