محلل: الحديث عن المنطقة الآمنة في سوريا بالونات تركية

قال المحلل السياسي، سعيد عريقات، إن واشنطن لن تتخلى عن الأكراد في شمال سوريا والحديث عن المنطقة الآمنة من جانب أنقرة ليس أكثر من بالونات تركية.

وأشار، في تصريحات لـ”الغد”، إلى أن الولايات المتحدة  في نهاية المطاف ليس لها حلفاء في سوريا سوى قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، وتريد وضع قدم في هذه المنطقة.

وأكد عريقات أن هذه الأرض تحت السيادة السورية دوليًا، وكل الحديث عن منطقة آمنة دون تناول كيفية تأمينها، لا سيما أنه من الصعب القيام بذلك دون أن تكون الدولة السورية جزءا من هذا الاتفاق.

وتابع: “ليست هناك معرفة أو تحديد لهذه المنطقة الآمنة ومن سيقوم بتوفير حمايتها على الأرض والجو ، فهو أمر صعب جدا”.

ويقوم وفد أمريكي أمني وعسكري بزيارة أنقرة لبحث المنطقة الآمنة التي تريدها تركيا شرق نهر الفرات شمال سوريا.