مخاوف من تأثير كورونا على صناعة الفن في المغرب

لم تخرج بعض الفعاليات الفنية والثقافية إلى النور هذا العام في المغرب بسبب انتشار وباء كورونا العالمي.

ومع قرار الحكومة المغربية إلغاء الفعاليات الفنية والمهرجانات بسبب الفيروس، أعرب عدد كبير من العاملين في هذا المجال عن مخاوفهم من أن تتأثر صناعة الفن في البلاد، مطالبين بإجراءات للتخفيف من تداعيات أزمة كورونا على تلك الصناعة.

ومن بين الفنانين الذين اعتادوا لقاء الجمهور في الفضاءات العامة الفنان، محسن صلاح الدين، الذي ما زال ينتظر تجديد الوصال، واختار المشاركة افتراضيا في أعمال فنية عبر الإنترنت وسط أجواء العزل العام.

وأوضح صلاح الدين، للغد أن فيروس كورونا كان بمثابة ضربة قاسية ذاقها الفنانون، خاصة أنه وقع في فترة تعتبر موسما للحفلات والمهرجانات، مؤكداً “ننتظر قراراً حتى لا يضيع دور الفنان في المغرب”.

ويتوقع الجميع أن تعود الحياة إلى طبيعتها بعد فترة الصيف، ما يُنعش الآمال لدى منظمو المهرجانات في ميلاد نسخة جديدة ولو بشكل مختلف.

وقال منظم مهرجان visa for music، إبراهيم المزند، للغد، إن هناك العديد من الأنشطة قد توقفت بداية من شهر مارس/آذار، لافتا إلى أن الجميع ينتظر أية مؤشرات إيجابية، سواء على الساحة الإفريقية أو الأوروبية، مؤكداً أن تلك الفعاليات الفنية هي إسهام قوي في تحريك العجلة الاقتصادية.

وتنعقد الآمال على عودة الحياة الثقافية في المدى القريب وإن كانت صعبة المنال بالنظر لترتيب الأولويات في الفترة القادمة.

مصر

79٬254
اجمالي الحالات
950
الحالات الجديدة
3٬617
اجمالي الوفيات
53
الوفيات الجديدة
4.6%
نسبة الوفيات
22٬753
المتعافون
52٬884
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

53٬577
اجمالي الحالات
532
الحالات الجديدة
328
اجمالي الوفيات
1
الوفيات الجديدة
0.6%
نسبة الوفيات
43٬570
المتعافون
9٬679
حالات تحت العلاج

فلسطين

5٬220
اجمالي الحالات
191
الحالات الجديدة
24
اجمالي الوفيات
4
الوفيات الجديدة
0.5%
نسبة الوفيات
525
المتعافون
4٬671
حالات تحت العلاج

العالم

12٬337٬473
اجمالي الحالات
215٬716
الحالات الجديدة
554٬636
اجمالي الوفيات
4٬560
الوفيات الجديدة
4.5%
نسبة الوفيات
6٬929٬179
المتعافون
4٬853٬658
حالات تحت العلاج